عربية _ دولية

الجيش الإسرائيلي يستخدم الرصاص الحي في مواجهات مع الفلسطينيين بالضفة‎

اندلعت مواجهات، اليوم الجمعة، بين شبان فلسطينيين وقوات من الجيش الإسرائيلي، استخدم فيها الرصاص الحي، في مواقع متفرقة من الضفة الغربية المحتلة.

وأوضحت مصادر صحفية، أن الجيش الإسرائيلي استخدم الرصاص الحي، وقنابل الغاز المسيل للدموع؛ لتفريق مسيرة خرجت من وسط “بيت لحم”؛ تنديدًا بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بشأن مدينة القدس.

ولفتت إلى، أن شبانًا رشقوا القوات بالحجارة والعبوات الفارغة.

واندلعت مواجهات مماثلة في منطقة باب الزاوية وسط الخليل، وعلى المدخل الشمالي لمدينتي رام الله والبيرة.

وفي وقت سابق من اليوم، انطلقت مسيرات حاشدة وسط مدن الضفة الغربية، عقب صلاة الجمعة.

وكانت فصائل فلسطينية قد دعت، أمس، في بيان صحفي، للصلاة في مراكز المدن، وتنظيم مسيرات؛ انتصارًا لمدينة القدس، ورفض القرار الأمريكي بشأنها.

وتشهد معظم المدن الفلسطينية مظاهرات ومواجهات مع القوات الإسرائيلية؛ احتجاجًا على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في 6 ديسمبر/ كانون الأول الجاري، الاعتراف بالقدس عاصمةً لإسرائيل، ونقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى المدينة المحتلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق