عربية _ دولية

بكين وموسكو تُندّدان بالاستراتيجيّة الأمنيّة الأميركيّة

ندّدت بكين الثلاثاء، بالتقرير حول استراتيجيّة الأمن القومي الأميركيّة، الذي نشر الاثنين، منتقدةً “ذهنيّة الحرب الباردة” التي تتّبعها واشنطن، إذ صنّفت الصين في فئة دولة “غريمة”.

وقالت المتحدّثة باسم وزارة الخارجيّة الصينيّة هوا شونيينغ، خلال مؤتمر صحافي: “نحض الولايات المتّحدة على التوقف عن تشويه نوايا الصين الاستراتيجيّة بصورة متعمّدة، والتخلّي عن مفاهيمها التي عفا عليها الزمن، مثل ذهنيّة الحرب الباردة”.

وأكّدت شونيينغ، أن “أيّ بلد أو أيّ تقرير يُشوّه الحقائق أو يتعمّد الافتراءات، لن يُحقّق نتيجة”.

بدوره، ندّد الكرملين الثلاثاء بـ”الطابع الامبريالي” للتقرير حول استراتيجيّة الأمن القومي الأميركيّة، متّهماً واشنطن بالتمسّك بـ”عالم أحادي القطب”.

وقال المتحدّث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف للصحافيين، إنّ ” الطابع الإمبريالي لهذه الوثيقة يبدو جلياً، وكذلك رفض التخلّي عن عالم أحادي القطب، رفض يتّسم بالإصرار”، مشيراً إلى أن السلطات الروسيّة “لا يُمكن أن تقبل بأن يُعامل البلد على أنّه تهديد لأمن الولايات المتّحدة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق