عربية _ دولية

زعيم إسرائيلي في تصريح مثير للجدل

أكد زعيم حزب العمل الإسرائيلي، آفي غاباي، الأربعاء، تأييده لحل الدولتين، وذلك بعد تصريحه المثير للجدل أن إسرائيل يمكن أن تحتفظ بالمستوطنات في الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلتين في إطار اتفاق سلام مع الفلسطينيين.

وقال غاباي، خلال مؤتمر لمعهد ميتفيم (المعهد الإسرائيلي للسياسة الخارجية الإقليمية) في القدس: “أنا أؤمن بحل يقوم على أساس دولتين لشعبين”.

وأضاف: “لا علم لي بحلول أخرى (…) علينا أن نبدأ مفاوضات”.

وشدد الزعيم اليساري على أن أي اتفاق سلام مع الفلسطينيين يجب أن تشارك فيه دول في المنطقة.

وكان غاباي أثار قبل أسبوعين عاصفة من الانتقادات، التي انهالت عليه من اليسار واليمين على حد سواء لقوله إن إسرائيل يمكن أن تحتفظ بالمستوطنات في الأراضي المحتلة في إطار اتفاق سلام مع الفلسطينيين، معتبرا ـن فكرة الانسحاب من المستوطنات عفا عليها الزمن.

وغاباي البالغ من العمر 50 عاما انتخب في يوليو رئيسا لحزب العمل، الذي كان تاريخيا مؤيدا لقيام دولة فلسطينية مستقلة إلى جانب إسرائيل.

ويطالب الفلسطينيون بإنهاء الاحتلال والمستوطنات المبنية بخلاف القانون الدولي، ويعدها قسم كبير من المجتمع الدولي عقبة في وجه السلام.

وتؤيد غالبية سكان إسرائيل ضم التكتلات الاستيطانية الكبرى إلى إسرائيل في إطار الحل ومبادلتها بأراض داخل الدولة العبرية.

 

المصدر: SkyNews

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق