عربية _ دولية

كيف ردّت السعودية الجميل الى الحريري ؟

باستثناء تصريح الرئيس سعد الحريري أمس حول ادانة قصف الصاروخ اليمني على السعودية، وهو امر شبه مجبر عليه الرئيس سعد الحريري لكون علاقاته ونشأته حصلت في السعودية وعلاقاته مع المسؤولين تاريخيا منذ ايام عبد العزيز بن فهد نجل الملك الراحل فهد بن عبد العزيز الذي أطلق ورشة عمرانية كبرى في السعودية في الثمانينات.

ما أصعب ان يأتيك اتصال بأن والدك استشهد نتيجة تفجير سيارة ملغومة بالأطنان من المواد المتفجرة، تلك كانت حالة الرئيس سعد الحريري عندما تبلغ استشهاد والده الرئيس الشهيد رفيق الحريري، وكان الرئيس سعد الحريري على تبادل اسرار مع والده، الذي كان الرئيس الشهيد رفيق الحريري يركن كثيرا الى التحادث والكلام مع نجله الرئيس سعد الحريري أكثر من غيره، ويستند اليه في ادارة اوجي ـ سعودي الذي كان حجم اعمالها السنوي سنة 90 مليارا ونصف مليون دولار. وكان ربحها يصل الى 30 في المئة، او 25 في المئة. لكن الفترة الاخيرة التي وقعت فيها اوجي ـ سعودي بأزمة كبرى وظهر حديث عن ان الرئيس سعد الحريري هو في وضع مالي متأزم لم نفهمه حتى الان.

ما أصعب ان يكون لديك ولاء كبير لدولة عربية نشأت فيها وحملت جنسيتها وعملت فيها طوال سنوات وسنوات، وقمت بمشاريع كبرى على مدى عواصمها ومدنها، ان يأتيك استدعاء اليها وتُستقبل خارج إطار اللياقة وحتى خارج اطار آداب الكلام. ويتم اجبارك والزامك بتقديم استقالة لم تكتبها ولم تكن مقتنعا بها الى اقصى الحدود، بل كنت مقتنعا بجزء منها.

ثم احتجازك لمدة 14 يوما رغم تدخل أكبر دولة في العالم هي الولايات المتحدة ثم حضور الرئيس الفرنسي ماكرون بذاته الى الرياض، وبعد احتجاز 14 يوما ان تعود الى لبنان.

تلك كانت حالة الرئيس سعد الحريري عندما تم استدعاؤه الى السعودية ولن نكرر ما حصل معه، لكن من المؤكد ان ذلك ترك جرحا عميقا لدى الرئيس سعد الحريري وضرب الثقة بينه وبين ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان. لكن الرئيس سعد الحريري في قرارة نفسه يعتقد انه قادر على اعادة العلاقة بينه وبين القيادة السعودية وبالتالي بين لبنان والمملكة العربية السعودية من خلال رئاسته لمجلس الوزراء، لأنه من المرجح وفق موقف الوزير وليد جنبلاط والرئيس نبيه بري وحزب الله ورئيس الجمهورية العماد ميشال عون والوزير سليمان فرنجية وحتى الدكتور سمير جعجع انهم يريدون الرئيس سعد الحريري رئيسا للحكومة اللبنانية ما بعد الانتخابات.

ما أصعب ان يطلب منك الملك عبدالله ملك السعودية ان تأتي معه في الطائرة ذاتها الى لبنان ويطلب منك زيارة دمشق حيث تعتقد ان والدك الشهيد قد اغتالته سوريا وتمضي فيها 4 ايام وتعتبر ان المصالحة حصلت ثم ما ان تعود الى بيروت مثل الرئيس سعد الحريري ويطل عليك الاعلام بإصدار مذكرات تحقيق وتوقيف في حق اهم المسؤولين حولك مثلما حصل عندما اصدرت السلطات السورية مذكرات توقيف وتحقيق بحق اقرب المقربين والمسؤولين الى الرئيس سعد الحريري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق