الأحدث

أسرار الصحف اللبنانية الصادرة 08-07-2014

NB-159667-635378876576718375

النهار

نُقل عن مسؤول فاتيكاني قوله في الاستحقاق الرئاسي “اسمعوا كلمة بكركي”.
قال ديبلوماسي إن الحركات الدينية تسقط حكاماً لكنها لا تستطيع أن تحكم.
تخشى أوساط سياسية أن يختلف اللبنانيون حول موضوع اللجوء السوري كما اختلفوا حول الموضوع الفلسطيني فكانت حرب السنتين.
سُمع رئيس حكومة سابق يقول إن الفراغ الرئاسي سببه فراغ ماروني.
السفير

تلقى مسؤول عربي كبير في دولة شرق أوسطية تحذيرات جديدة باتخاذ اجراءات أمنية صارمة مخافة تعرضه لمحاولة اغتيال.
يشهد الكادر البشري في مقر رسمي عملية اعادة تأهيل عبر الخضوع لدورات في المجالين التكنولوجي واللغات الاجنبية.
أشاد مرجع غير مدني بأداء وزير سيادي بارز قائلا “لقد برهن عن حنكة موصوفة قلّ نظيرها”!
الاخبار
• ريفي وقادة المحاور
زار مقربون من وزير العدل اللواء أشرف ريفي، عدداً من قادة المحاور الطرابلسيين، الموقوفين في سجن رومية، قبل نحو 10 أيام، ووعدوهم بأن وزير العدل، سيعمل على تسريع الافراج عنهم، لكن مساعي «حاشية ريفي» باءت بالفشل، بسبب «تدخلات مستقبلية».

• المقت ترك لبنان إلى الأردن
غادر اللواء المنشقّ عن الجيش السوري، فرج المقت منزله في بلدة مجدليا، في قضاء عاليه إلى الأردن، على نحو شبه نهائي، ليلتحق بـ«مجموعة عمل» درزية معارضة للنظام السوري في الأردن. يذكر أن المقت، الذي بقي في لبنان فترة بعد انشقاقه بحماية النائب وليد جنبلاط، حاول التوسّط لدى القيادة السورية للعودة إلى الجيش، لكن مساعيه قوبلت بالرفض.

• بارود في ضيافة القوات
حضر الوزير السابق زياد بارود، العشاء السنوي الذي تقيمه القوات اللبنانية في كسروان، وصفق طويلاً لمرشح كسروان القواتي شوقي الدكاش، بعد إنهائه كلمته، التي أسف فيها لتعطيل الاستحقاق الرئاسي «على يد مسيحيين ليسوا سوى واجهة لقوى لا تريد الخير للبلد، وتربطه بالوضع الإيراني، وتريد إبقاءه ورقة تفاوض في يد إيران». وكان إلى جانب بارود، الوزير السابق يوسف سلامة، والنائب السابق فريد هيكل الخازن، الذي دار على الطاولات قبل أن يغادر باكراً، فيما تغيب كل من الوزير سجعان قزي، النائب السابق منصور البون، عميد حزب الكتلة الوطنية كارلوس إده، ورئيس جمعية الصناعيين السابق نعمة افرام، ووسام بارودي صهر الرئيس السابق ميشال سليمان.

• لبنان لن يدفع
بسبب الاوضاع التي يمر بها، سيحجم لبنان عن تقديم المساعدة المالية الى السلطة الفلسطينية، عبر شبكة الامان المالية، التي كان مجلس وزراء الخارجية العرب قد فعّلها في نيسان ٢٠١٤، علما ان لبنان سبق ان امتنع عن المشاركة ايضا عام ٢٠١٢، للاسباب نفسها.

• الانتداب القضائي معلّق
لا يزال مشروع انتداب عدد من القضاة لملء شواغر في «سلك العدلية»، الذي أعدّه مجلس القضاء الأعلى، عالقاً لدى وزير العدل اللواء أشرف ريفي منذ أسبوع. ويتردد في أروقة العدلية، أن ريفي في صدد ردّه أو طلب تعديله، لكون الانتدابات المفترضة تطاول عدداً كبيراً من القضاة، ما قد يؤدي إلى زيادة عدد المراكز الشاغرة.

• خمول انتخابي
قبل البدء في مناقشة التمديد للمجلس النيابي مرة أخرى، بدا واضحاً في سهرة هيئة المتن، في التيار الوطني الحر يوم الجمعة الماضي، تراجع حماسة عدد كبير من المرشحين السابقين للانتخابات النيابية. فبعدما كان عدد هؤلاء في سهرات الأعوام الماضية يتجاوز العشرين، ويحجز كل منهم طاولتين أو أكثر، انحصر العدد هذا العام بنحو ثلاثة مرشحين فقط، في ظل تأكيد بعض هؤلاء، أنهم اكتشفوا أن العمل السياسي أكثر كلفة مما كانوا يعتقدون، وشعور بعض آخر بأن الحياة السياسية لا تناسبهم.

• مطران يهاجم البطريرك
انضم المطران بولس مطر، إلى المطارنة الذين ينتقدون البطريرك بشارة الراعي بشدة في مجالسهم الخاصة، بعدما كان يحرص على تغيير الموضوع، فور تناول أحد زواره البطريرك. وهو فاجأ أحد الزوار نهاية الأسبوع الماضي، بسيل انتقاداته وتساؤله عما يمكن فعله، وخصوصاً أن المرحلة في غاية الخطورة، وتتطلب جدية كبيرة، فيما البطريرك لا يبالي بملاحظات المطارنة، التي توجه بنية حسنة إليه.

• القومي والاشتراكي في الشوف
على رغم تطور علاقة التنسيق بين الحزب التقدمي الاشتراكي والحزب السوري القومي الاجتماعي، في مختلف قرى جبل لبنان خلال العام الماضي، إلّا أن التنسيق اليومي بين الحزبين، انحصر في قرى عاليه والجرد والساحل، وغاب عن قرى الشوف، «حيث الحاجة الحقيقية إلى التنسيق الفعلي»، بحسب ما تقول مصادر مطلعة على العلاقة بين الحزبين.

• ملاح ينتظر الظروف
بعدما كان المهندس ابراهيم ملاح، ينفي جملة وتفصيلاً، نيته الترشح عن أحد المقاعد المارونية في المتن الشمالي، على لائحة التيار الوطني الحر، بات يقول إن الأمر رهن الظروف، وموعد إجراء الانتخابات النيابية، وقرار رئيس تكتل التغيير والإصلاح العماد ميشال عون.
الجمهورية

عبّرت أوساط حزب سياسي عن ارتياحها للتهدئة التي تسود الوسط السياسي في لبنان.
أكد نائب سابق في مجالسه أن زيارته لرئيس تكتل تندرج في سياق التواصل مع الجميع لا أكثر، خصوصاً أن لا إنتخابات نيابية ليصار الى تحميلها أكثر مما تحتمل.
قالت أوساط كنسيّة أن المساعي الديبلوماسية وتحديداً الفرنسية لتقليص فترة الفراغ الرئاسي لم تتوقف على رغم صعوبة تحقيق أي اختراق في ظل المعطيات الراهنة.
اللواء

مستثمرون لبنانيون في إقليم كردستان، بدأوا يواجهون صعوبات في العمل، ليس أقلها الكساد وتأثر الاستثمار بالأوضاع الأمنية!
تراجع مرجع كبير، خلال 24 ساعة، عن تحرّك كان يُفكّر بالإقدام عليه، لاعتبارات خاصة به، ويتكتم عليها.
تتحدث تقارير أمنية عن أحداث متكررة ليلاً في مدينة كبيرة، لم يُفصح في الإعلام إلا عن جانب بسيط منها!
المستقبل

إنّ خبيراً ملمّاً بالوضع العراقي يؤكد انّ التلويح باستقلال الأكراد يندرج في اطار الضغوط لتطيير نوري المالكي تمهيداً للوصول إلى الكونفيدرالية وليس الاستقلال.
إنّ معنيين بقطاع حيوي تابع لاحدى الوزارات يستغربون عدم إلمام الوزير بتفاصيل الأزمات التي تعصف بالقطاع، وإحالته المستفسرين على مستشارين «ورثهم» من طاقم سلفه.
البناء

استهجن برلماني عتيق المواقف السلبية التي يتخذها فريق سياسي من كلّ الملفات المطلبية والاجتماعية الحيوية، وآخرها موضوع رواتب موظفي القطاع العام، كأنّ السياسة تقتصر على تولّي المناصب والتمتع بامتيازات السلطة، بينما الأساس في العمل العام هو خدمة المواطنين وتلبية احتياجاتهم على كلّ المستويات.
لاحظ متابعون أنّ وزيراً سابقاً لم يعد يهتمّ كثيراً للشأن السياسي، وأنّه يكرّس جلّ وقته للاهتمام بأعماله الخاصة الآخذة بالنموّ والتوسّع في لبنان وفي إحدى دول الخليج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق