الأحدث

أم سورية تعترف: أنا طلبت وضع طفلي أمام المسجد

اوقف النائب العام الاستئنافي في الجنوب القاضي رهيف رمضان السورية (ن. خ.) والدة الطفل الحديث الولادة الذي ادعى احد الاشخاص بالعثور عليه ملقى الى جانب جدار تحت جسر بلدة تفاحتا في منطقة الزهراني، حيث قام بتسليمه الى احد علماء الدين في المنطقة الذي ابلغ بدوره القوى الأمنية.

وبنتيجة التحقيقات اعترفت والدة الطفل بأنها تعمدت إعطائه للسوري الذي ادعى انه عثر على الطفل، وهو احد أقربائها لتتخلص من الطفل خوفا من عائلتها لانه ولد نتيجة تعرضها لاغتصاب من احد الاشخاص وخوفا من الفضيحة على حد قولها.

فيما الطفل لا يزال في مستشفى علاء الدين الطبي في الصرفند بناء لإشارة القاضي رمضان حيث يتلقى الرعاية الطبية اللازمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق