الأحدثالمحلية

أين الدولة اللبنانية وحزب الله من اعتقال تاج الدين ؟

وسط صمتٍ لبناني مطبق، أعلنت المغرب عن إعتقال المتمول اللبناني قاسم تاج الدين الذي اوقف في مطار الرباط الأسبوع الماضي وانه سيتم نقله إلى أميركا التي تتهمه بتمويل حزب الله اللبناني الموضوع على لائحة الإرهاب الأميركية.

يتابع حزب الله عن كثب ملف توقيف المتهم بتمويل مشاريعه الإعمارية المقاول قاسم تاج الدين، وينتظر الخطوة المغربية بعد إشاعة أخبار أنه سيتم نقله إلى الولايات المتحدة الأميركية للتحقيق معه في ملف تمويل حزب الله المصنف ارهابياً لدى اميركا.

قالت مصادر أن الحزب لن يحدد أي موقف من القضية ولن يرد على الإتهامات التي تربط إسم تاج الدين به، خصوصاً إذا ما تم نقل قاسم تاج الدين إلى اميركا”. ولا تستبعد المصادر أن يتم نقله بالفعل، خصوصاً وان الرئيس الأميركي دونالد ترامب يحشد ضدّ حزب الله على جميع الاصعدة،وتقوم السلطات الأميركية منذ مدة بتسمية لبنانيين يتم إتهامهم بشكل تعسفي بالإرتباط بالحزب.

مطلع الأسبوع الحالي كشفت السلطات المغربية عن توقيفها للتاجر والمقاول اللبناني قاسم تاج الدين، في مطار كازابلانكا في المغرب، وبحسب المعلومات التي تنتقلتها الصحف العربية فإن عملية توقيفه كانت أشبه بخطف. أما التقارير المغربية فتؤكد ان توقيفه جاء بناءًا على طلب الولايات المتحدة الأميركية.

المراقبون يرجحون اجراء مباحثات ومفاوضات غير معلنة بين بيروت والرباط لحلّ قضية اعتقال قاسم تاج الدين، مع العلم ان دخول الأنتربول الدولي على الخط يزيد من تعقيدها، وكذلك الاصرار الاميركي على تسليمه، خصوصا مع عدم وجود تعاون أمني بين لبنان والمغرب لحل مثل هذه القضايا في السابق .

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق