الأحدث

إجراءات عقابية بحق العسكري الذي سرب صورة الشقيقين “زعيتر” بعد القاء القبض عليهما

انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورة بالملابس الداخلية للموقوفين حسين زعيتر وشقيقه مهدي زعيتر اللذين أطلقا النار عصر أمس على أحد المطاعم في الضاحية الجنوبية.

وفي معلومات “ليبانون ديبايت” انّ مسرّب الصورة هو آمر مجموعة السوق. ويعد تسريبه للصورة “خطأ مسلكيّا يعاقب عليه القانون”. وقد قام بالتقاطها بعيد توقيف الشقيقين واحضارهما الى مركز المخابرات، كما وعلم من مصادر مطلعة أن إجراءات عقابية مسلكية تم اتخاذها بحق العسكري.

وتبياناً للحقيقة، ذكرت المصادر انّ الشقيقان جرى توقيفها على الهيئة التي ظهرت في الصورة من خلال عملية “خاطفة وسريعة” نفذت في منطقة حي السلم فجراً، وقد كانا يخلدان الى النوم في ثيابهما الداخلية.

ولاحقاً قام عناصر المديرية بعد اتمام بعض التفاصيل التقنية الضرورية في حالات التوقيف، بشراء ألبسة جديدة للموقفين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق