الأحدث

إعفاء طبيب سعودي من منصبه بسبب تأييده الأسد

بعد تغريدتين أيد فيهما النظام في سوريا ، أعفت مديرية الشؤون الصحية في المملكة الوهابية أحد قيادييها من منصبه، وذلك في ردة فعل سريعة تجاه تغريداته التي كتبها عبر “تويتر”، مساء أول من أمس، قبل أن يلجأ إلى حذف حسابه بشكل نهائي.

وقالت مصادر لصحيفة الوطن إن إمارة منطقة مكة المكرمة استدعت الطبيب السعودي للتحقيق في التغريدات المطلقة من حسابه عبر “تويتر” التي  تدعم النظام في سوريا.

وأشارت مصادر مطلعة إلى أن وزير الصحة، أحمد الخطيب، هاتف مدير الشؤون الصحية في مكة الكرمة، عبدالله المعلم، طالبا التحقيق بصورة عاجلة مع الطبيب القيادي، قبل أن يصدر قرار إداري من خمس نقاط يقضي بإعفائه من إدارة مستشفى شرق عرفات بالمشاعر المقدسة، نظير مخالفته المادة الـ12 من نظام الخدمة المدنية التي تحظر على الموظف إساءة استعمال السلطة الوظيفية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق