الأحدث

استراتيجية سامي … سمير و”الناظور” – محمد الحاج حسن

لا حاجة بعد اليوم إلى إعداد استراتيجية وطنية لمكافحة الإرهاب، لم يعد هناك جدوى لطاولة حوار تناقش الإستراتيجية الدفاعية في وجه العدو الإسرائيلي.

يا ناس، يا قوم، أيها الخبراء العسكريون، توقفوا عن ثرثراتكم، تفرّغوا للإهتمام بعيالكم، الشيخ سامي الجميل زار وزير الدفاع الوطني اليوم في مكتبه في الوزارة وقدّم له كل الإرشادات الكفيلة بدرء المخاطر وتأمين الأمن للبنانيين.

لا يمكن أن نتوقع من إجتماع صاحب نظرية “الجهاز” و”الناضور” التي باتت تُدرّس في أهم الكليات العسركية في العالم، مع أهم وزير دفاع وطني في تاريخ الجمهورية اللبنانية، لا يمكن أن يصدر عن هكذا لقاء أقل من خطّة شاملة ومحكمة تقي البلاد نيران الأزمات الإقليمية المحيطة.

أدامك الله سنداً وذخراً لأبناء وطنك يا شيخ سامي … نظرتك العسكرية الثاقبة جنّبت لبنان الكثير من الويلات … أما أنت يا دولة الرئيس، فالكلام عنك يستحيل مشاعر صادقة هي أصعب من تُكتب بحروف.
الحمد لله أن في بلدي نائب فذ إسمه سامي الجميل ووزير دفاع وطني شهم إسمه سمير مقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق