الأحدث

الحاملة “جورج بوش” تصل إلى المتوسط.. لماذا ؟

وصلت حاملة الطائرات النووية “جورج بوش” إلى قاعدة سودا – بي في جزيرة كريت اليونانية. وكانت المدمرة قد دخلت البحر الأبيض المتوسط في الـ 2 من فبراير/ شباط الجاري.

وبحسب “روسيا اليوم”، فان المدمرة ستتوجه من هناك إلى الشرق الأوسط برفقة مجموعة من السفن الحربية الأميركية الضاربة التي ستضم كذلك الطرادين الصاروخيين “فلبين سي” و”هيو سيتي”، وكذلك المدمرتين الصاروخيتين “لابون” و”تراكستون”.

وتفيد المعطيات المتوفرة بأن الطراد “هيو سيتي” موجود منذ 6 فبراير/ شباط في ميناء كلابيدا الليتواني في بحر البلطيق. وأما المدمرة ” لابون” فتزور أحد الموانئ اليونانية.

وزعم مصدر في المكتب الصحفي للأسطول السادس الأميركي، أن هدف السفن البحرية في المنطقة هو “ضمان المصالح القومية الأميركية في أوروبا ومصالح الحلفاء في الناتو ومصالح الشركاء من البلدان الأفريقية والأوروبية وكذلك الحلفاء في التحالف المعادي لداعش”.

وخلال وجودها في شرق البحر الأبيض المتوسط ستشارك طائرات “جورج بوش” في قصف مواقع داعش في سوريا تماما كما فعلت قبلها طائرات الحاملة “دوايت أيزنهاور” وكانت سابقا في المنطقة.

وبعد إنجاز مهمتها في شرق المتوسط ستتوجه المجموعة البحرية الأميركية بقيادة “جورج بوش” إلى مياه الخليج (الفارسي) حيث منطقة مسؤولية الأسطول الخامس الأميركي ومنها ستواصل طائراتها قصف مواقع “داعش” في سوريا والعراق.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق