الأحدث

السعودية: تفكيك خلية “داعشية” كانت تنوي استهداف وزارة الدفاع

أعلنت رئاسة أمن الدولة في السعودية في بيان لها، الخميس، عن تفكيك خلية ارهابية مرتبطة بتنظيم داعش في الرياض في عملية استباقية.

وقالت الرئاسة: إنه إلحاقًا للبيان السابق عن إحباط مخطط إرهابي لتنظيم داعش لاستهداف مقرين لوزارة الدفاع بالرياض بعملية انتحارية والقبض على الانتحاريين؛ فقد تمكنت الرئاسة يوم أمس الأربعاء وفِي عملية أمنية استباقية من الإطاحة بخلية إرهابية مرتبطة بتنظيم داعش الإرهابي بالخارج؛ لتنفيذ مخططاته التي تستهدف أمن واستقرار المملكة، ومداهمة ثلاثة مواقع تابعة بهذه الخلية؛ الأول منها عبارة عن استراحة في حي الرمال شرقي الرياض وتحتوي على مصنع لتصنيع الأحزمة الناسفة والعبوات المتفجرة لاستخدامها في ارتكاب جرائمهم الإرهابية، وكان بداخلها عنصر انتحاري أقدم بعد محاصرة الموقع وتوجيه النداءات له بالاستسلام على تفجير نفسه بواسطة حزام ناسف؛ ما أدى لتناثر أشلائه داخل الاستراحة واشتعال النيران فيها وفِي استراحة مجاورة لها”.

وأضافت: “أما الموقع الثاني فهو عبارة عن شقة تقع في حي نمار غرب الرياض، وكان بداخلها أحد العناصر الإرهابية، وبحوزته سلاح ناري؛ حيث قام بالتحصن داخل إحدى الغرف رافضًا تسليم نفسه لرجال الأمن؛ الأمر الذي استوجب التعامل معه وفق مقتضيات الموقف لتحييد خطره والحفاظ على سلامة الموجودين بالمبنى؛ ما أدى لمقتله فيما لم يُصَبْ أحد من الموجودين أو المارة أو رجال الأمن بأي أذى”.

وقالت: أما الموقع الثالث فهو عبارة عن إسطبل خَيل يقع في حي الغنامية بضاحية الحائر استخدموه للتغطية والتمويه خلال لقاءاتهم التنسيقية لعملياتهم الإجرامية”.

وبينت أنه بلغ عدد المقبوض عليهم حتى الآن من عناصر هذه الخلية 5 أشخاص “تقتضي مصلحة التحقيق عدم الإفصاح عن أسمائهم في الوقت الحالي”.

وبينت أن العملية أسفرت عن ضبط سلاحي رشاش كلاشنكوف وذخيرة حية وأسلاك تستخدم في التشريك ومواد كيميائية تستخدم في صناعة المتفجرات ومواد تستخدم للعبوات المتفجرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق