الأحدث

السيد نصر الله : الصراع سياسي وعناوينه دينية …

أكد السيد حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله اللبناني على أنه لا نقاش في ان الصراع في المنطقة صراع سياسي تستخدم فيه العناوين الدينية، وأضاف: حتى الصراع مع “اسرائيل” ليس مذهبيا بل صراعنا مع الصهاينة لاحتلالهم فلسطين.

وقال السيد حسن نصر الله في مقابلة له مع قناة الاخبارية السورية: الكثير من الحروب التي جرت وتجري في المنطقة خلفياتها سياسية تستخدم فيها العناوين الدينية.

وأوضح: بدأنا نسمع لغة جديدة ضد ايران عندما أسس الامام الخميني (رض) الجمهورية الاسلامية وقطع العلاقات مع “اسرائيل”.
وحول دخول المقاومة الحرب في سوريا، أوضح السيد نصر الله، “كان خيارنا المعلن وذكرنا الاسباب الموجبة لذلك”، مشيرا الى ان “السبب الاول لاستهداف سوريا هو استقلالها في قرارها منذ الرئيس حافظ الاسد حتى الان وثانيا أن سوريا دولة محورية في الاقليم”.

وأضاف: ليس لسوريا اي تبعية لأحد لا لروسيا ولا لايران وهي دولة مستقلة، وانفتاح الدول العربية وتركيا على سوريا بعد رحيل الرئيس حافظ الاسد كان لمصادرة قرارها السياسي.

ونوه السيد نصر الله أنه عندما فشل مشروع مصادرة استقلال القرار السوري تم استغلال اغتيال الرئيس الحريري لتوجيه الاتهامات لسوريا والتحريض ضدها، موضحا ان “قرار الحرب في 2006 أميركي بتنفيذ اسرائيلي وكان الهدف من الحرب القضاء على المقاومة ومن ثم التوجه الى سوريا”.

وتابع: السبب الثالث للحرب على سوريا له علاقة بالنفط والغاز وكانوا يريدون سوريا تكون معبرا لهم.

كما أشار السيد نصر الله الى أنه في الوقت ذاته كان هناك مشروع آخر لتنظيم القاعدة في سوريا وهو السيطرة عليها للانطلاق منها والسيطرة على المنطقة كلها، مضيفا: هنا حصل تقاطع في المصالح بين القاعدة وأميركا في سوريا.

وأوضح: استغلت القاعدة حاجة اميركا وجاءت بمقاتليها من انحاء العالم الى سوريا من اجل مشروعها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق