الأحدث

المالكي لكيري:ما يجري يشكل خطراً على السلم الإقليمي والعالمي

malekyyy

أكد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، في بيان صدر عقب استقباله وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، أن الهجوم لذي يشنّه مسلحو “داعش” في العراق، يشكل خطراً على “السلم الاقليمي والعالمي”. ودعا المالكي “دول العالم سيما دول المنطقة الى أخذ ذلك على محمل الجد”. كما أكد رئيس الوزراء العراقي أنه “تم بحث آخر تطورات التحديات التي يواجهها العراق”، مؤكداً “ضرورة الالتزام بالتوقيتات الدستورية للعملية السياسية”. وأضاف المالكي أن “هناك مواعيد حددها الدستور لعملية تشكيل الحكومة وانتخاب الرئاسات الثلاث وما ينتج عنها من تكليف مرشح الكتلة الأكبر لتشكيل الحكومة الجديدة ينبغي الالتزام بها”. فيما أعرب وزير الخارجية الامريكي جون كيري عن تقديره لما يظهره الزعماء العراقيون من التزام بالعملية السياسية والتوقيتات الدستورية لها.

واجرى وزير الخارجية الأميركي محادثات مع رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في بداية زيارته الى بغداد. وهذا اللقاء هو الأول لكيري في بغداد التي وصلها اتياً من عمان في زيارة تهدف الى بحث الهجوم الذي يشنّه مسلحو “داعش” في انحاء متفرقة من البلاد منذ نحو اسبوعين، حيث احتلوا مناطق واسعة في الشمال والغرب.

وبدأ كيري أمس جولة جديدة في الشرق الأوسط لبحث الوضع في العراق في عدد من دول المنطقة وفي عواصم اوروبية، حيث زار القاهرة ثم توجه الى العاصمة الأردنية عمان قبيل وصوله الى بغداد. وأعلنت الولايات المتحدة، التي سحبت قواتها من هذا البلد نهاية العام 2011 بعد ثماني سنوات من اجتياحه واحتلاله، استعدادها لإرسال 300 عسكري بصفة مستشارين، و”القيام بعمل عسكري محدود ومحدد الهدف في العراق”.

موقع المنار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق