الأحدث

باسيل: تلزيم بلوك نفطي بحري في الجنوب نوع من المقاومة الاقتصادية

زار وزير الخارجية جبران باسيل غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا يرافقه النائب زياد الاسود وكان في استقباله رئيس الغرفة محمد صالح والاعضاء وشخصيات اقتصادية، فعاليات صيداوية وجنوبية.

 

وقال باسيل: “وجودي في مدينة صيدا اليوم هدفه العمل لإيجاد سبل تعزيز الصمود الاقتصادي عبر التعاون مع الفعاليات الاقتصادية الصيداوية ودعم تثبيت الجنوبيين بارضهم”.

وقد وصف باسيل من غرفة التجارة “ما اقره مجلس الوزراء في تلزيم بلوك نفطي بحري في الجنوب بنوع آخر من المقاومة الاقتصادية وبالشيء الاستراتيجي في الجنوب الذي قاوم وصمد وواجه إسرائيل في الأيام الصعبة، لكي يبقى محافظا على قوته وإمكان الاستمرار”، واعتبر “أن تلزيم البلوك النفطي في الجنوب ما هو إلا للتأكيد على حقنا في الحدود البحرية بيننا وإسرائيل بالرغم من كل الضغوط السياسية المباشرة التي مورست أو عبر وسائل الإعلام”.
وقال: “الدولة اللبنانية اخذت قرارها ويبقى على الشركات أن تقوم بدورها”، داعيا اهل الجنوب الى “مواكبة هذه الشركات تجاريا واستثماريا”.
اشارة الى انه يرافق الوزير باسيل في جولته النائبان زياد اسود وامل ابو زيد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق