الأحدث

بالتفاصيل.. طيران الجيش العراقي يستهدف مقرات وطرق إمداد ‘داعش‘

نقذ طيران الجيش العراقي 34 طلعة قتالية و13 طلعة استطلاعية على مناطق تلعفر والشرقاط والموصل والرمادي والفلوجة وكوكوك أسفرت عن مقتل العشرات من مسلحي “داعش” وتدمير /6/ رشاشات ثقيلة و /15/ موقع للمسلحين و /5/ عجلات /2/ منهن مفخخة و /11/ مقرا , اضافة الى تدمير /4/ طرق امداد لمجموعات “التنظيم”.

وتابعت القوات العراقية عملياتها في كافة قواطع القتال حيث تمكنت من معالجة العديد من المنازل خلال تقدمها البري في المحور الشرقي من محافظة الانبار. وقال مصدر ميداني ان القوات قتلت مسلحين اثنين ونظفت عددا من البيوت وطردت مسلحي “داعش” منها, كما شرعت الوحدات العسكرية بالتقدم من ثلاث محاور وفككت 23 عبوة ناسفة و14 برميلا مفخخا, اضافة لقتل مسلح كان يطللق قذائف الار بي جي فضلا عن تدمير مقر تحصن به 4 مسلحين ما ادى لمقتلهم جميعا.

وفي البوفراج تمكن طيران الجيش العراقي من تدمير اليتين لمجموعات “داعش” اثناء رصد تحركهما في المنطقة ما ادى الى مقتل كل من بداخل الاليتين من مسلحين.

في حين وجهت القوة الصاروخية العراقية سلسلة ضربات مركزة ادت الى تدمير الية من نوع “شفل” ومقتل من فيها في منطقة الصينية_السكريات كما قتل مسلحين اثنين حاولا التسلل باتجاه النقاط العسكرية في منطقة الفتحة (الطاقة الحرارية) في محافظة صلاح الدين.

بينما تمكنت وحدات الهندسة من معالجة 3 عبوات على طريق 16 كيلو, بالتزامن مع ضربات صاروخية استهدفت مقرات المسلحين في منطقة الخالدية ادت لمقتل 5 مسلحين. وقال مصدر ميداني أن القوات العسكرية احبطت محاولة هجوم لمسلحي “داعش” بعجلتين مفخختين حيث تم الرد عليهما بقوة وتدميرعما قبل وصولهما الى القطعات العسكرية.

وتصدت قوات الشرطة الاتحادية لمحاولة مسلحين ينتمون لـ”داعش” من الهجوم على نقاطها العسكرية في منطقة الطاقة الحرارية وتمكنت من قتل مسلح, بالتزامن مع عمليات اسفرت عن تطهير بعض المحلات بعد تفكيك العبوات الناسفة منها في منطقة حصيبة الشرقية التي عثرت فيها القوات العسكرية على كميات من الأسلحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق