الأحدث

بعد محاولة ربطه بمشاكل نفسية من قبل مسؤولين .. داعش يؤكد ان “عبد الرحمن مبسوط” إرهابي أصيل

أعلن تنظيم “داعش” عبر صحيفة النبأ التابعة له مسؤوليته عن هجوم على دورية أمنية ب​مدينة طرابلس​ الشهر الماضي والتي استشهد فيها 4 عناصر من ​الجيش اللبناني​ و​قوى الامن الداخلي​.

واكد التنظيم فى صحيفته الأسبوعية إن المهاجم من “جنود الخلافة”. ولم يقدم التنظيم دليلا على ما قاله.

وكانت مراكز عسكرية تابعة للجيش وقوى الأمن الداخلي في منطقة طرابلس قد تعرضت إلى إطلاق نار في الثالث من حزيران الماضي قبل ان يقوم منفذ الهجوم عبد الرحمن مبسوط بتفجير نفسه.

وكان اللواء عماد عثمان مدير عام الأمن الداخلي قد صرح بعد حصول العملية الإرهابية أن “مبسوط” يعاني مشاكل نفسية نافياً عنه صفة الإرهابي. إلا إن مداهمة شقة الإرهابي من قبل القوى الأمنية أظهرت نيته تنفيذ العملية ضد القوى الأمنية من خلال رسالتين صوتيتين سجلهما بنفسه وتبينان عزمه على تنفيذ عمليات إرهابية.

كما صرح الوزير الأسبق اشرف ريفي قائلاً : “عبد الرحمن مبسوط جند من حزب الله في عملية طرابلس ولهذا السبب كان حكمه مخففاً”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق