الأحدث

جريدة “الرأي” الكويتية ورواية الحرب المقبلة ووفاة نصرالله

ستنشر جريدة “الرأي” الكويتية غدا، تقريرا مفبركاً ومختلقاً عن اجتماع سري جمع الامين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصرالله مع قادة المناطق قي الحزب.
وينسب التقرير حديثاً عن حرب مقبلة مع اسرائيل في الصيف.. واغتيال السيد نصرالله مع قادة الصف الأول في نهاية المطاف.

العلاقات الاعلامية في “حزب الله” تنفي كل هذا الكلام.. “فما نسبه كاتب المقال الى السيد هو مجرد اختلاق من بنات افكاره وتخيلاته الشخصية.. ولا يمت الى الحقيقة بصلة على الاطلاق!”.

وستنشر “صحيفة الرأي” غدا الاحد، تقريرا بعنوان “نصر الله: إحتمال إندلاع حرب مع إسرائيل مرتفع هذا الصيف.. وقد لا أكون بينكم”، وستورد النص فيه كالآتي: “رجّح الأمين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصرالله إحتمالَ نشوبِ حربٍ مفاجئة مع إسرائيل هذا الصيف في لبنان.

وبحسب ما جاء في التقرير، فان نصر الله وفي لقاءٍ خاص مع قادة المناطق، طَلَب من رجاله عدم إخفاء الحقيقة وإمكانات إندلاع الحرب وإطلاع العائلات وأهالي القرى على هذا الإحتمال.

“قد لا أبقى بينكم فترة طويلة وقد يذهب (يُقتل) معي أكثر قادة الصف الأول وبالتالي من الممكن أن تنجح إسرائيل في إغتيال القادة. إلا أن هذا لا يعني نهاية “حزب الله” الذي لا يَعتمد بوجوده على الأفراد بل هو جزء من المجتمع اللبناني الباقي في هذه البلاد”، قال السيد نصر الله للمُجْتَمِعين. ولم يُخْفِ زعيم “حزب الله” ان “إجراءاتٍ قد إتخذت حتى في الحالات القصوى وقتْل القادة، فلا داعي للتساؤل”.

وأضاف نصر الله: “هناك دلائل كثيرة على أن إسرائيل تسعى لمفاجأة الجميع، مثل حرب 2006. إلا أن (بنيامين) نتنياهو ليس مثل (ايهود) أولمرت المتردِّد. ومثلما فعلتْ إسرائيل في غزة العام 2008 فمن المحتمل أن تفعل الشيء نفسه العام 2019 بهدف إزالة التهديد القادم من حزب الله إلى الأبد. ولذلك فإن على الشعب اللبناني والبيئة الحاضنة أن تستعدّ لكل الإحتمالات”.

وتقول المصادر المطلعة إن “الترسانة التي يملكها حزب الله كافية لإطلاق مئات الصواريخ الدقيقة يومياً ولفترة طويلة جداً من الزمن. وكذلك أنهى حزب الله بناء خنادقه ومدنه تحت الأرض لتُشْبِه أنفاق باريس المشهورة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق