الأحدث

حرب نووية بين باكستان والهند

حذر قائد القيادة المركزية الأميركية الجنرال جوزيف فوتيل من احتمال اندلاع حرب بين باكستان والهند، قد تتطور إلى حرب نووية في ظل التوتر المتزايد بين الدولتين.

وأكد قائد القيادة المركزية الأميركية التي تشرف على المنطقة الممتدة من الصين إلى المغرب، في تصريحات أمام اللجنة العسكرية في مجلس الشيوخ، أن الولايات المتحدة تراقب عن كثب التوتر المتزايد وقلق الهند من عدم قيام باكستان باتخاذ أي إجراءات ضد ما تسميه الهند قواعد للمسلحين في المناطق الباكستانية الذين يهاجمون القوات الهندية في كشمير المتنازع عليها.

وأشار الجنرال فوتيل إلى أن التوتر على الحدود الشرقية لباكستان مع الهند يعيق جهود باكستان في مراقبة الحدود مع أفغانستان حيث يتواجد مقاتلو “القاعدة” و”طالبان”.

وكشف الجنرال فوتيل أن هناك عشرين منظمة تعتبرها الولايات المتحدة إرهابية، تعمل على الحدود الأفغانية – الباكستانية، وسبعة منها تتواجد في الأراضي الباكستانية وتتخذ منها ملاذات آمنة وهي تهدد أي إمكان لاستقرار أفغانستان.

وعلى رغم التوتر بين أفغانستان وباكستان فإن الجنرال الأميركي قال إن هناك مؤشرات إيجابية عن تعاون جيشي البلدين في محاربة الإرهاب، مؤكداً في الوقت ذاته أهمية العلاقات الأميركية -الباكستانية وأن واشنطن تسعى إلى العمل مع قائد الجيش الباكستاني الجديد الجنرال قمر باجوا، والعمل سوياً في مكافحة الإرهاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق