الأحدث

داعش يهدف الى خلق فتنة بين المسلمين ..

اكد رئيس منظمة التعبئة الشعبية في ايران (البسيج) العميد محمد رضا نقدي، اليوم الثلاثاء، ان انشاء تنظيم “داعش” الارهابي كان يهدف الى خلق فتنة بين المسلمين وحرب بين السنة والشيعة.

وقال العميد نقدي خلال مؤتمر “الجهاد” الاول للعشائر العربية في محافظة خوزستان جنوب غرب ايران: ان العدو يتوجه الينا تحت الستار الطائفي والديني ويجعلنا نحارب بعضنا البعض بالذرائع الطائفية والمذهبية.

واشار الى انتفاضة أهالي محافظة خوزستان ضد الاستعمار البريطاني قبل 100 عام، قائلا: لقد حارب اهلنا في خوزستان البريطانيين بايد خاوية ومن دون استخدام الاسلحة النارية وتغلبوا عليهم.

وأكد أنه عندما يطلق قائد الثورة الاسلامية فتوى الجهاد فاننا سنحارب المتغطرسين بأي ثمن وبايد فارغة اذا تطلب الامر، ولن توقفنا أية سفينة حربية ولا سلاح متطور، حتى الأسلحة النووية.

واضاف ان نفس الشعارات والهتافات التي كان يرددها أهالي خوزستان في معاركهم ضد الاستعمار البريطاني وخلال أحداث الثورة الاسلامية في ايران والحرب الصدامية المفروضة، نسمعها اليوم في اليمن والعراق، على لسان الجماهير.

وتابع بالقول، ان العامل المهم الاخر لصون منجزات الامة الاسلامية هو الوحدة والتلاحم اللذين بامكانهما ايصالنا الى الانتصار الكبير في مواجهة الصهاينة.

وقال المعيد نقدي، انه على الاعداء ان يعلموا بانهم لن يحققوا شيئا حتى مع اجراءات الحظر والتآمر واتهام ايران بالسعي لامتلاك القنبلة النووية وتعبئة وسائل اعلامهم وقدراتهم السياسية.

وقال العميد نقدي، انه على الاعداء ان يعلموا بان الشعب الايراني لن يرضخ لاي اتفاق مفروض يمس عزته وكرامته ولا يتضمن الغاء جميع اجراءات الحظر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق