الأحدث

رحيل فارس الدراما العربية

فُجع الوسط الفني في سوريا ومصر بوفاة المخرج السوري البارز حاتم علي “لأسباب طبيعية” عن عمر 58 عاما داخل غرفته بأحد فنادق القاهرة، بعد رحلة في عالم الدراما استمرت أكثر من ثلاثة عقود. وللراحل أعمال تلفزيونية كثيرة من أبرزها “الفصول الأربعة” و”الزير سالم” و”التغريبة الفلسطينية”، إلى جانب أعمال مسرحية وسينمائية. وقد نعاه كثير من الممثلين والمخرجين والكتاب السوريين والعرب

أعلن الثلاثاء عن وفاة المخرج والممثل السوري البارز حاتم علي في القاهرة عن 58 عاما، بعدما أثرى المكتبة الفنية العربية ببعض من أشهر الأعمال التلفزيونية خلال العقود الأخيرة.

وقال مسؤول أمني في القاهرة لوكالة الأنباء الفرنسية إن علي توفي داخل غرفته في أحد فنادق القاهرة “لأسباب طبيعية”، لافتا إلى إبلاغ السلطات المصرية سفارة سوريا في القاهرة بالوفاة “واستدعاء مسؤول منها لحضور مراسم استخراج تصريح الدفن”.

وكان حاتم علي المولود سنة 1962، قد بدأ حياته الفنية كممثل مع المخرج هيثم حقي في مسلسل دائرة النار سنة 1988، لتتوالى بعدها مشاركاته في أعمال درامية جمع من خلالها بين الأدوار التاريخية والمعاصرة.

وانتقل بعدها إلى الإخراج التلفزيوني في منتصف التسعينيات، مقدما الكثير من الأفلام التلفزيونية الروائية الطويلة وعددا من الثلاثيات والسباعيات.

وأثرى علي المكتبة التلفزيونية بأعمال كثيرة استقطبت اهتمام ملايين المشاهدين العرب، من أبرزها مسلسل “الفصول الأربعة” وهو من أشهر الإنتاجات التلفزيونية السورية في العقود الثلاثة الماضية.

وتميزت أعمال كثيرة أخرجها علي بضخامة الإنتاج، بينها خصوصا مسلسلات تاريخية تروي حقبا هامة في التاريخ العربي والإسلامي.

ومن أبرز هذه الأعمال “صلاح الدين الأيوبي” الذي عُرض في 2001 وتخطت شهرته حدود العالم العربي. كذلك الأمر مع مسلسلي “الملك فاروق” (2007) و”عمر” (2012) اللذين استحوذا على اهتمام كبير في وسائل الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي.

وكان مسلسل “كأنه امبارح” المصري في 2018 آخر أعمال المخرج السوري التي عرضت على الشاشة الصغيرة.

وقد نعت نقابتا المهن التمثيلية في مصر وسوريا عبر فيس بوك المخرج الراحل، شأنهما في ذلك شأن فنانين عرب كثر.

وكتب المخرج السوري الليث حجو وهو صديق مقرب للمخرج الراحل، عبر صفحته على فيس بوك “لم يرضَ هذا العام أن ينتهي دون أن يعصر قلوبنا وأرواحنا بالحزن على فراق الأحبة”، مبديا “بالغ الحزن” على وفاة “الأستاذ والصديق والشريك حاتم علي”.

كذلك كتب الممثل ومقدم البرامج السوري أيمن زيدان الذي تعاون مع علي خصوصا في المسلسل التاريخي “ملوك الطوائف” سنة 2005، عبر فيس بوك “يا لهذا الرحيل الموجع (..) أما سئمت أيها الموت من خطف الأحبة حاتم رحيلك أوجع من كلمات الدنيا”.

كما نعى الممثل ومقدم البرامج السوري باسم ياخور المخرج الراحل، قائلا في منشور عبر فيس بوك “ترجل الفارس مبكرا عن صهوة جواده تاركا في قلوب الكثيرين غصة” و”إبداعات لن تنسى”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق