الأحدث

ريفي: الحريري سينتحر سياسيًا..

حذر الوزير السابق اللواء اشرف ريفي، من أن “أي تعاون انتخابي بين رئيس الحكومة سعد الحريري، وبين من كانوا خصومه بالماضي القريب، بمعسكر “8 آذار”، بما في ذلك التيار الوطني الحر، وربما حزب الله، قد يؤدي لاستنزاف شعبيته، وشعبية تيار المستقبل، الذي يتزعمه”، معتبرا أن “تحالف الحريري – حزب الله سيكون بمثابة الانتحار السياسي لرئيس الحكومة”.

وقال ريفي، في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية، “الجميع يرصد تنسيقا مباشرا بين الحريري وتياره وبين الوطني الحر، ونعتقد أن هذا سيثمر تحالفا انتخابيا وسياسيا بينهما للانتخابات البرلمانية القادمة”.

وشدد على ان “الجمهور لن ينسى أن من أسقط حكومة الحريري عام 2011، عندما كان الأخير في زيارة للولايات المتحدة كان هو هذا الحليف الجديد، وهو ذاته من ردد مرارا أن رفيق الحريري ليس شهيد الوطن بل مجرد فقيد لعائلته، فضلا عن مشاركته بإصداره كتاب الإبراء المستحيل والذي شكك في نزاهة السياسات المالية لحكومات الحريري وتياره”.

واستبعد ريفي ما يتردد عن أن الحريري، في إطار امتنانه للأطراف التي وقفت بجواره في أزمة الاستقالة، سيسعى لتشكيل تحالف خماسي يضم تياره المستقبل والتيار الوطني الحر وحزب الله وحركة أمل بقيادة نبيه بري والحزب التقدمي الاشتراكي بقيادة وليد جنبلاط.

وأوضح ان “رئيس مجلس النواب نبيه برى سيكون بموقع الوسط، فهو ليس على توافق مع التيار الوطني وهناك خلافات دائمة بينهما، أما جنبلاط فنأمل أن يعيد النظر بموقعه كما كان الحال في 2005، جنبلاط يبدو وكأنه يتموضع مع ما يناسب المرحلة أمنيا، ويريد أن يحمي طائفته وجمهوره”.

 

ليبانون ديبايت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق