الأحدثالمحلية

زحلة لـ عون و حزب الله … والبقاع الغربي لـ أمل وحزب الله

علم أن هناك اتفاقاً  بين حزب الله وحركة أمل على حصول حركة أمل وبموافقة الحزب على الشخص المرشح عن المقعد الشيعيّ في البقاع الغربيّ، مقابل حصول حزب الله والتيار العوني على المقعد الشيعيّ في زحلة.

ولا شك أن وضع الحركة في “بوز المدفع” في “الغربي” يفتح الباب أمام تفاهم الثنائية الشيعية مع النائب وليد جنبلاط وضمه إلى تحالفهما مع الوزير السابق عبد الرحيم مراد.

علماً أن عمل ماكينتي حزب الله وحركة أمل يوحي أن الانتخابات حاصلة غداً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق