الأحدث

سلام: ما حصل في عرسال خطير

140326013009098

أكد رئيس الحكومة تمام سلام أن الاجتماع الأمني الذي ترأسه أمس “اتخذ إجراءات لدعم الجيش وقوى الأمن في كل ما يلزم لمحاربة الإرهاب من دون أي تردد”.

وفي حديث صحفي قال سلام ” مساعي وقف اطلاق النار تحتاج إلى متابعة ريثما تنضج”، وتابع “نحن نقف خلف الجيش والقوى الأمنية وخلف أهالي عرسال الذين أصبحوا رهائن لدى المسلحين”.

وأضاف “شروطنا واضحة أولها انسحاب المسلحين إلى الجرود ومنها إلى خارج الأراضي اللبنانية، وتحرير أسرى القوى العسكرية والأمنية”، معرباً عن أمله في أن تكون المواقف خلال جلسة مجلس الوزراء الاستثنائية اليوم والمخصصة لبحث أوضاع عرسال “منسجمة ومتكاملة، لأن الموقف السياسي الموحد هو حصنُ الجيش”.

وشدد سلام على وجود بيئة حاضنة يحتمي فيها المسلحون في مخيمات النازحين السوريين”، محذراً من كونه “أمراً خطيراً يوجب فتح ملف هذه المخيمات وضبطها لا سيما وأنه أصبح هناك 40 مخيماً للنازحين في البلد”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق