الأحدث

سنقاوم اي مشروع يستهدف وحدة العراق

أكد الأمين العام لمنظمة بدر والقيادي ب‍الحشد الشعبي العراقي، هادي العامري، أن فصائل “المقاومة الإسلامية” ستقاوم أي مشروع يستهدف وحدة العراق وسيادته، مجدداً تمسكه بموقفه الرافض لتواجدة اية قوة أجنبية.

وقال العامري في كلمة القاها في ساحة التحرير بإسم “الهيئة العليا لفصائل المقاومة الإسلامية”: “سنبقى متمسكين بموقفنا الرافض لتواجد اية قوة اجنبية على ارض العراق المقدس”، مؤكداً: “أننا سنقاوم اي مشروع يستهدف وحدة العراق وسيادته وكرامته”.

واشاد العامري بـ”مواقف المرجعية الدينية النبيلة في الحفاظ على وحدة العراق وسيادته”.

يذكر ان العامري ونواب كتلة بدر وصلوا في وقت سابق من اليوم السبت، الى ساحة التحرير وسط بغداد للمشاركة في مظاهرات “السيادة” للتنديد بدخول قوات تركية الى العراق .

المتظاهرون يحرقون علم تركيا احتجاجا على توغل قواتها

وفي السياق ذاته، ذكرت وكالة الانباء العراقية ان عددا من المتظاهرين قاموا بحرق العلم التركي في الساحة.

وكانت فصائل عديدة في مقدمتها عصائب أهل الحق دعت إلى الخروج في التظاهرة المنددة بالتوغل التركي.

وتجمع عشرات المتظاهرين أمام مبنى السفارة التركية، في منطقة الوزيرية، وسط بغداد، مطالبين تركيا بسحب قواتها من نينوى فورا، بحسب وكالة الانباء العراقية.

وشهدت العلاقات بين العراق وتركيا توترا بسبب قيام الاخيرة بنشر قوات في الموصل بدون اذن من حكومة بغداد.

ورفع العراق السبت رسميا شكوى إلى مجلس الأمن بخصوص الخرق التركي لحرمة اراضي وسيادة الدولة.

ودعت الخارجية العراقية في الشكوى مجلس الامن الى ضمان انسحاب فوري غير مشروط للقوات التركية الى الحدود الدولية المعترف بها بين البلدين.

من جهتها، ترفض القيادة التركية سحب القوات التي تقول إن “هدفها حماية مدربين أتراك يعملون على إعداد قوة من “الحشد الوطني” الذي يقوده محافظ نينوى السابق أثيل النجيفي والمتهم بتسليم الموصل الى “داعش”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق