الأحدث

صحفية لبنانية تقبل يهوديا وتقول إنها من أجل السلام

Untitled

نشرت صحفية من أصل لبنانى تدعى سولومى أندريسون صورة لها بحسابها على موقع التواصل الاجتماعى تويتر، وهى تعطى قبلة رومانسية لصديقها اليهودى، وتمسك ورقة مكتوب بها “اليهود والعرب يرفضون أن يكونوا أعداء”.

ووفقا لقناة eju.tv الإسبانية فقد رافق الصورة نص قالت فيه “الحب لا يتكلم لغة الاحتلال”.

ووفقا للقناة فإن هذه الصورة أثارت جدلا واسعا فى المواقع الاجتماعية، حيث انتقدها البعض قائلين: “لا يمكن تهوين ما يحدث فى غزة إلى هذه الدرجة”، وآخرين “هذا الصراع ليس بسبب الكراهية بين اليهود والعرب ولكن بسبب أفعال اليهود فى العرب”.

أما صاحبة الصورة فاعتبرت أن المبادرة التى قامت بها من الممكن أن تتسبب فى تغييرات إيجابية، تساهم فى نشر السلام فى العالم.

القدس العربي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق