الأحدث

عثمان بن عفان حرق القرآن !! – رافي الحج

فاجأ الداعية خالد الجندي الجميع، خلال برنامج “الدين والحياة” عبر فضائية “الحياة”، بعدما قال إن عثمان بن عفان، حرق النسخة الأصلية من القرآن الكريم، مشيرًا إلى أن هذه الخطوة جاءت خوفًا منه على القرآن !!

وأوضح الجندي ذلك، بأن القرآن الكريم كان نسخة واحدة في عهد أبوبكر !! وذلك بسبب عدم احتياج “الصحابة” لتعدد النسخ كما حالنا الآن، لأنهم كانوا يتمتعون بقدرة كبيرة على الحفظ، وليست على الكلمات المكتوبة !!

وأضاف: “في عهد عثمان، كانت النسخة الأصلية مع حفصة !! بعدما تسلمتها من عمر بعد وفاته، فطلب منها الصحابي أن يأخذها من أجل نسخها لـ5 نسخ، لتوزيعها على البلدان التي انضمت للأمة الإسلامية، بعد الفتوحات الجديدة”.

وتابع الداعية: “بعدما تأكد عثمان من إنهاء عملية النسخ بطريقة سليمة، وزع الخمس نسخ على (العراق ومكة والمدينة واليمن والشام)، ومن ثم حرق النسخة الأصلية، لعدم تحريفها، والتشكيك في باقي النسخ التي تم نسخها منه”.

رافي الحج : ما تعليقكم على هذا الكلام المشبوه ؟؟

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق