الأحدث

قراصنة “داعش” يهددون أوباما وعائلته

بدأت الشرطة الفدرالية الاميركية تحقيقا في استيلاء قراصنة معلوماتية الثلاثاء على حساب مجلة “نيوزويك” الاميركية على تويتر لفترة قصيرة، ناشرين رسائل مؤيدة لجماعة “داعش” وموجهين تهديدات الى ميشيل اوباما زوجة الرئيس الاميركي.

وقال المتحدث باسم البيت الابيض جوش ايرنست ان “مكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي) يحقق” في الامر، حسب ما نقل موقع رأي اليوم.

ونشر القراصنة على صفحة المجلة شعار “انا الدولة الاسلامية”، وجاء في تغريدة اخرى “ميشيل اوباما ! نحن نراقبك مع ابنتيك وزوجك”.
الا ان ادارة “نيوزويك” تمكنت سريعا من استعادة السيطرة على الصفحة على تويتر، واكدت حصول عملية القرصنة.
وقالت نيوزويك ان هذه المجموعة من القراصنة هي نفسها التي هاجمت اخيرا حساب القيادة الاميركية الوسطى على تويتر.
واضاف ايرنست “في الاشهر الاخيرة، تم التعرض للعديد من وسائل الاعلام والمؤسسات المهمة، او على الاقل لانظمتها المعلوماتية. هذا يذكرنا بمدى اهمية ان يصدر الكونغرس تشريعات في موضوع الامن الالكتروني، كما اعلن الرئيس الشهر الفائت، وبان ثمة امورا يمكننا القيام بها لحماية الاميركيين في شكل افضل والرد في شكل افضل على هذه الحوادث حين تقع″.
واكد مسؤول اميركي الاثنين ان الولايات المتحدة ستنشئ مركزا لتحليل الهجمات عبر الانترنت، سيكلف تحذير مختلف دوائر الحكومة حول هذه الاخطار، على ان يكون وفق نموذج المركز الوطني لمكافحة الارهاب الذي انشىء بعد اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق