الأحدث

قطر في خطر

الضاد برس ( خاص)

وصفت سيدة لبنانية عادت حديثاً من دولة قطر الوضع هناك بأنه مأساوي وبأن الحصار المفروض من قبل السعودية والإمارات والبحرين على الإمارة الصغيرة يأتي مفعوله من خلال إرتفاع أسعار السلع الغذائية وتوقف العديد من المشاريع العمرانية التي كانت تشهدها قطر قبل سنة والتي وصفت حينها بأنها جنة الإستثمار في الخليج.

وتقول السيدة بأسى إن العديد من المشاريع متوقفة في قطر ولا سيما عمليات بناء عمارات جديدة وبأن الرافعات الضخمة التي لم تكن تهدأ ليل نهار توقفت عن الحراك في إشارة إلى إحجام المستثمرين عن إستكمال مشاريع البناء والتطوير.

من بين الملاحظات التي توردها السيدة اللبنانية التي كانت تعيش في قطر غياب زحمة السير التي كان يعاني منها البلد خلال الطفرة العمرانية كما أن العديد من المحلات العالمية أقفلت متاجرها في عدد من المجمعات التجارية.

مصريون طُلب منهم مغادرة البلد بعد إنتهاء عقودهم ونهاية الموسم الدراسي بسبب وقوف مصر إلى جانب دول الحصار ، في وقت غادر فيه سعوديون وإماراتيون كانوا يعلملون في الدوحة مع إندلاع الأزمة الخليجية قبل أشهر.

الأزمة إنعكست على حركة المطاعم أيضاً حيث خفت حركة تردد الناس إليها مع غلاء المأكولات والوجبات وأيضاً أقفلت بعض المطاعم أبوابها وغادر العشرات من العمال الأجانب قطر خوفاً من إندلاع حرب بين الرياض والدوحة.

 

قطر لم تعد قطر تقول السيدة العائدة حديثاً من الدوحة ولكن لا خوف على الإقتصاد في دولة تملك مخزونات هائلة من النفط والغاز على المدى المتوسط كما يؤكد محللون إقتصاديون.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق