الأحدث

كبير الكهنة… اعدام المعارضين “رحمة للعباد”!

قال كبير الكهنة الوهابيين عبدالعزيز آل الشيخ، إن الأحكام الصادرة باعدام المعارضين (السلميين) شرعية وأن تنفيذها يعتبر “رحمة للعباد” وذلك على خلفية إصدار المملكة الوهابية لأحكام باعدام 47 متهما بينهم آية الله الشيخ نمر باقر النمر.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية تصريحات آل الشيخ التي أدلها بها للتلفزيون السعودي: “إن تنفيذ الأحكام الشرعية في 47 من “الجناة”، استندت على كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه (وآله) وسلم، وأن في ذلك الحرص على الأمة واستقامتها واستقرارها والدفاع عن أمنها وأموالها وأعراضها وعقولها.”

وأضاف: “هذه الأحكام شرعية لا لبس فيها، فهذه حدود الله لا يميز فيها أحد عن أحد، بل هي على الجميع كما قال صلى الله عليه (وآله) وسلم -إنما أهلك بني إسرائيل أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه وإذا سرق فيهم الفقير أقاموا الحد عليه، وأيم الله لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها- وأن فيها عدل وإنصاف ورفع للظلم وتحقيق للأمن.”

لكن الشيخ الوهابي لم يقل لنا كم أميرا أو أميرة جرت محاكمتهم على كتاب الله وسنة نبيه (ص) وهم الذين سرقوا اموال الشعب وجعلوها سببا في لهوهم وخلاعتهم ومقامراتهم في داخل المملكة السعودية وخارجها.. وهل يمكنه الحديث عمن يمولون ويشرفون على قنوات الفجور مثل روتانا وام بي سي واي ار تي وغيرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق