الأحدث

لا يحدث الا بالسعودية..!

أصدرت محكمة في نجران حكما ابتدائيا بحق اثنين من منتسبي مديرية الصحة، على خلفية انتقادهما عبر تغريدات في “تويتر” للأداء العام واعتراضهما على الأسلوب الإداري للمديرية في شغل الوظائف.

وقال مصدر لصحيفة “مكة” إن الموظفين هما استشاري وصيدلي، والأحكام بحقهما هي السجن ستة أشهر و100 جلدة، والسجن أربعة أشهر و200 جلدة.

وأقيمت الدعوى ضدهما من قبل مديرية الشؤون الصحية بالمنطقة، وتضمنت تغريدات ناقدة دونها المذكوران على “تويتر”، وانتقاداتهما الشفهية للأداء العام، ودفعت بها مع خطاب رسمي مطالب بمحاكمتهما.

وذكرت الصحيفة أن المدعى عليهما من أصحاب المؤهلات العلمية الرفيعة وسبق أن تقدما بشكوى إلى وزير الصحة الأسبق الدكتور عبدالله الربيعة متظلمين من تجاوزهما في شغل الوظائف القيادية وحصول آخرين من أصحاب المؤهلات الأقل على درجات رفيعة في صحة المنطقة.

من جهته قال المحامي علي آل حطاب للصحيفة إن الأحكام الابتدائية التي صدرت بحق الموظفين واللذين ابتعثتهما الدولة من أجل أن يعودا ويساهما في بناء البلاد فيها إجحاف وضرر بسمعتهما، حيث أن ما قاما به هو انتقادات لأخطاء طبية وملفات فساد كغيرهم ممن ينتقدون دون التطرق لأشخاص بعينهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق