الأحدث

مراد للشرق الجديد: ايران كانت على استعداد لتأمين جميع طلبات الجيش اللبناني ولكن الحكومة استقالت

480690_10151108918258034_1457336616_n

في تصريح لجريدة اليوم السعودية نفى الرئيس السابق ميشال سليمان ان تكون ايران قد عرضت تسليح الجيش اللبناني سواء عندما كان قائدا للجيش او رئيسا للجمهورية .

وفي هذا الاطار، كان للشرق الجديد حديث مع وزير الدفاع السابق ورئيس حزب الاتحاد عبد الرحيم مراد إذ أكد أن خلال تسلمه وزارة الدفاع كان على تواصل دائم مع الجهات الايرانية المعنية بتسليح الجيش اللبناني من أجل حل بعض المشاكل المتعلقة بنوع الذخيرة المطلوب.

وأوضح مراد لوكالتنا انه قام بزيارة رسمية إلى ايران قبل استقالة الحكومة ، مشيراً إلى أنه زار مصانع حربية ايرانية كبيرة برفقة وزير الدفاع الايراني علي شمخاني للتعرف على نوعية الأسلحة والطائرات المتطورة حتى يتمكن الجيش اللبناني من تحديد طلباته ، مضيفاً :” ولكن للأسف سرعان ما استقالت الحكومة وتوقف التواصل مع الجهات الايرانية التي كانت قد قدمت عروضاً كثيرة وكانت على استعداد لمساندة المؤسسة العسكرية “.

وفيما يتعلق برفض الحكومات اللاحقة للعروض الايرانية ، قال مراد إن البعض ما زال يرفض التسليح والمساعدات من ايران بسبب استمرارهم بالارتباط بالغرب الذي هو حريص على عدم اعطاء اللبنانيين أي قطعة سلاح لمواجهة اسرائيل وخاصة فرنسا .

ومن جهة أخرى ، نوه مراد بكلام قائد الجيش العماد جان قهوجي الذي أكد أنه سيتم شراء الأسلحة من روسيا لدعم المؤسسة العسكرية ، ولكن تساءل مراد :” لماذا لا يتم شراء السلاح من ايران التي كانت ستؤمن أسعار خاصة للبنان اضافة إلى العديد من الهدايا التي كانت ستقدمها؟”.

ولفت مراد إلى أن عدد عناصر الجيش مازال قليلاً ، مطالباً بتعزيز العديد والعتاد ، كما شدد على ضرورة أن تكون الهبات للمؤسسة العسكرية فقط لأنها المؤسسة المعنية على الصعيد الداخلي والخارجي ( مواجهة اسرائيل) . ودعا إلى تحسين المناخ السياسي اللبناني لمواجهة التكفيريين

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق