الأحدث

من الاهواز : اعدام الشهيد النمر دعوة للحرب الطائفية !

شهدت مدينة الاهواز مركز محافظة خوزستان جنوبي غربي ايران تظاهرة حاشدة تنديداً باعدام الشيخ النمر، وطالب المتظاهرون بمحاسبة مرتكبي هذه الجريمة، مؤكدين ان السعودية تحاول اشعال حرب طائفية في المنطقة.

ومازالت اصداء اعدام الشيخ نمر باقر النمر تأخذ ابعادها ضمن الشارع الايراني، ففي اهواز جنوب غرب ايران خرجت تظاهرة حاشدة للتنديد باعدام الشيخ الشهيد، وللمطالبة بمقاضاة السعودية لارتكابها هذه الجريمة.

واكد الشيخ عباس الطبرسي أمين لجنة الصلاة في محافظة خوزستان، ان “الشيخ النمر لم يفعل شيئاً سوى انه أمر بالمعروف ونهى عن المنكر، معتبراً ان هذا تكليف الهي شرعي”.

واضاف قائلا: “اليوم الاسلام بحاجة الى وحدة اسلامية حتى لا يستثمر العدو من فرقة المسلمين”، معتبراً ان “السعودية هي من تحارب الاسلام وتشوهه، وليس الشيخ النمر” واصفاً اياه بـ”الشخص الحر”.

المتظاهرون: هدف السعودية اذكاء فتيل الحرب الطائفية في المنطقة

وفيما قال عالم دين سني “نستنكر بشدة بجريمة اعدام الشيخ النمر، وآل سعود حقيقة بيضوا وجه “اسرائيل” بهذه العملية”.

ورفع المتظاهرون شعارات تندد بالجريمة التي اقدمت عليها السلطات السعودية، مؤكدين ان الهدف من هذا العمل الاجرامي هو اذكاء الحرب الطائفية في المنطقة، مشددين في الوقت نفسه ذاته ان الرياض ستتحمل تبعات هذه الجريمة التي لن تمر على الشعوب الاسلامية والحرة في العالم.

وصرح عالم دين سني اخر وقال، “نطالب الامم المتحدة ان تستنكر هذا العمل الاجرامي، وتمنع السلطات السعودية من تكرارها”. فيما قال آخر، ان آل سعود هم ضد الاسلام، وعن قريب سيكون زوالهم الى الابد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق