الأحدث

من هو الشخص الذي جند مئات البريطانيين ؟

كشفت صحيفة دايلي ميل البريطانية في تقرير لها، هوية القائد البريطاني، المسؤول عن تجنيد المئات من مواطنيه. وأطلقت جماعة ” داعش ” عليه لقب ” البريطاني الأفريقي ” بسبب تسريحة شعره، وهو مغني راب يدعى رافائيل هوستي (22 عاماً)، لعب دوراً أساسياً في جذب البريطانيين للجماعة في سوريا  ، سواء الشبان للقتال أو الفتيات للزواج. ووفقاً للصحيفة شكل الخبر صدمة لأحد جيرانه، الذي تذكر الصبي عندما كان 12 عاماً، وهوسه بنادي مانشستر يونايتد لكرة القدم. ولفتت الصحيفة إلى أن هوستي تخلى عن حياته في بريطانيا وهجر زوجته وطفله للانضمام إلى ” داعش ” في سوريا، لافتة إلى أنه نشر موسيقى الراب عن ” الجهاد ” في تويتر، لحث الشابات الانضمام للجماعة حيث قال ” تعالوا في أقرب وقت ممكن”. وترك هوستي زوجته وطفله وسافر إلى سوريا عام 2013 مع اثنين من اصدقائه، وهما محمد جافيد وخليل راوفي وكلاهما 20 عاماً. وكان الثلاثة طلبة في جامعة جون مورز ليفربول، ويعتقد أن جافيد وراوفي لقيا حتفهما في المعارك مع الجماعة، وأما هوستي الذي نشأ بمنطقة موس سايد في مانشستر، عرف بين المسلحين بتسريحته الأفريقية، ولقب بأبي قعقاع، ويعتقد أنه جذب العدد الأكبر من المسلحين البريطانيين عبر وسائل التواصل الاجتماعية، بما فيهم الفتيات.

 وكشفت الصحيفة أنه منذ سفر هوستي إلى سوريا، تمت ترقيته فوراً إلى رتبة ” قيادي بارز “، وأصيب في إحدى المعارك ولكنه لم يعد لمنزله، بل على العكس تفاخر بأمجاده على وسائل التواصل الاجتماعي. وبينت الصحيفة أن اسم هوستي الكامل هو رفائيل سايهو هوستي، إلا أنه فضل مناداته باسم رفائيل، ونقلت الصحيفة عن أحد جيرانه أنه تمت مداهمة منزل عائلته من قبل ضباط الشرطة في سبتمبر (أيلول)، وبحثوا فيه لعدة أيام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق