الأحدث

“نصح غيره ونسي نفسه” .. < أهبل >

واصل الداعية المصري يوسف القرضاوي منشوراته على صفحتيه في الفيسبوك وتويتر، الذي يبدو أنه وجد فيهما عوضا عن منبره الأثير الذي أبعد عنه طوعا وكرها.

آخر تغريدات الشيخ، كتبها مساء الثلاثاء، وقال فيها: “من أشد المزالق خطر على المفتي اتباع الهوى في فتواه، سواء هوى نفسه أو هوى غيره، وبخاصة أهواء الرؤساء ممن تُرجى عطاياهم، وتُخشى رزاياهم”.

تغريدة القرضاوي كالعادة أثارت جدلا واسعا بين المعلقين، ولكن يبدو أن مشرفي صفحتيه على مواقع التواصل أبقوا على التعليقات الصادرة من محبي الشيخ، وحذفوا تعليقات كارهيه التي انهالت عليه بعد كتابة هذا المنشور، لتبقى الانتقادات اللاذعة على الصفحات الاخرى.

وكتب أحد المعلقين على صفحة الداعية: “وانت شو بتعمل يعني في قطر يا شيخ .. تصدر فتاوى على ما يشتهي أمراءك وأسيادك…”

وقال آخر: نصح غيره ونسي نفسه “شيخ آل ثاني”!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق