الأحدث

نقتل اليمنيين دفاعا عن الإسلام!

عاد مفتي عام السعودية الوهابي عبدالعزيز آل الشيخ (من نسل محمد بن عبدالوهاب مؤسس الفرقة الوهابية) الى التدليس والكذب، فوصف العدوان السعودي على اليمن وقتل الابرياء وتدمير المرافق العامة وبيوت الآمنين، بأنه دفاع عن الشريعة الإسلامية في مواجهة ما أسماه “المد الصفوي”، حسب زعمه.

وقال آل الشيخ في كلمة له خلال لقائه مع المشاركين في مهرجان الجنادرية: إن الملك سلمان، “أطلق عاصفة الحزم بتحالف عربي إسلامي للدفاع عن العقيدة الإسلامية (المقصود الوهابية المكّفرة) التي تعرضت لهجوم “خبيث” من المد الصفوي الذي أراد “الشر” بالإسلام والمسلمين، وحاول دعاته زرع المكائد بين أبناء الأمة، و”الإفساد” في الأرض بمختلف الوسائل ومنها التشكيك في العقيدة ومنهج السلف الصالح، والعلماء”، على حد زعمه.

ودعا إلى “توحيد صف الأمة الإسلامية والتصدي لمثل هذه المحاولات البغيضة من خلال الحفاظ على “العقيدة” والدفاع عنها”!

يذكر أن السعودية وبدعم أميركي وغربي شنت منذ 26 آذار 2015، عدوانا على اليمن مرتكبة أبشع أنواع الجرائم بحق المدنيين العزل من الأطفال والنساء والشيوخ.

واستخدمت فيه جميع انواع الأسلحة بما فيها قنابل عنقودية محرمة دوليا ضد الشعب اليمني، ما أدى إلى سقوط عشرات آلاف الضحايا والجرحى وإلحاق أضرار جسيمة بالمنشآت والبنى التحتية في اليمن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق