الأحدث

هذا ما جرى اليوم في القلمون..

دارت اشتباكات بين وحدات من الجيش السوري مع مجموعات مسلحة في محيط منطقة المرج بالغوطة الشرقية في ريف دمشق, بالتزامن مع مواجهات أخرى على جبهة جوبر شرقي العاصمة دمشق تخللها قصف مدفعي استهدف نقاط تمركز المسلحين في الحي.

في هذه الأثناء نفذ سلاح الجو في الجيش السوري سلسلة غارات طالت مقرات ومواقع المجموعات المسلحة في مدينة داريا في الغوطة الشرقية بريف دمشق, ومدينتي الشيخ مسكين ونوى بريف درعا, بالاشتراك مع مدفعية الجيش التي وجهت عدة ضربات على تحركات المسلحين وطرق إمدادهم في بلدتي مسحرة والصمدانية بريف القنيطرة وفي بلدة ابطع بريف درعا.

وقتل عدد من مسلحي “داعش” كما أصيب آخرون اثر سلسلة ضربات نفذتها وحدات الإسناد المدفعي والصاروخي في الجيش السوري والمقاومة على مواقعهم ومقراتهم في معابر مرطبية والروميات وظهر علي والزمراني في القلمون, وسط حالة من التخبط والهلع أصابت المسلحين في المنطقة.

بدورها ردت اللجان الشعبية المكلفة بحماية بلدتي الفوعة وكفريا المحاصرتين بريف إدلب الشمالي على مصادر إطلاق النار من قبل المجموعات المسلحة في الجهة الجنوبية لبلدة الفوعة، كما دارت اشتباكات بالأسلحة الخفيفة أسكتت خلالها اللجان مصادر النيران.

في حين دمر الطيران الحربي عدة مقرات وتحصينات واليات للمجموعات المسلحة بعد استهدافها في حيي الراشدين وكرم الطراب في حلب ومدينة الباب وشربع بريف المحافظة, كما قتل عدد من المسلحين في ضربات استهدفت مناطق تواجدهم في بلدتي مهين وتيرمعلة والحدث بريف حمص ومدينتي مورك واللطامنة وقريتي لحايا ومعركبة في ريف حماه, ومدينة سراقب في ريف إدلب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق