المحلية

أنا الزبال … وأنا الرئيس !

مجموعة من الشباب  اطلقوا على انفسهم ” أنا الزبال … وأنا رئيس ” اعلنوا استيائهم من الاوضاع في لبنان بشكل عام وتحديدا الوضع الاقتصادي والامني وعن صعوبة الحياة اليومية التي يعيشها المواطن .

وأكدوا انهم سوف يعملون على نشر صور وفضائح تطال جميع السياسيين اللبنانيين، واكدوا انهم الى جانب المواطن الشريف الذي لا يبيع نفسه لأي مسؤول او زعيم .

وعن الموضوع الرئاسي قالوا كلامتنا واحدة وشعارنا واحد ” أنا الزبال … وأنا الرئيس” !

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق