المحلية

الأستراليون يصوتون لصالح زواج المثليين

صوّت الأستراليون في استفتاء تاريخي غير ملزم يُقر زواج المثليين في البلاد.

 

وأظهرت نتائج الاستفتاء موافقة 61.6 في المئة من الناخبين على السماح بزواج المثليين، حسبما أفاد مكتب الإحصاءات الأسترالي.

وشارك في هذا الاستفتاء، الذي أجري عن طريق البريد واستمر ثمانية أسابيع، أكثر من 12.7 مليون شخص، وهؤلاء يمثلون نحو 79.5 في المئة من الناخبين الذين يحق لهم التصويت.

وقال رئيس الوزراء الأسترالي مالكولم تيرنول إن النتيجة “الكاسحة” ستدفع حكومته إلى إدخال تعديلات على القانون عبر البرلمان قبل أعياد الميلاد.

وأوضح في تصريحات له بعد الإعلان عن النتائج: “(الأستراليون) عبروا عن رأيهم بالملايين، وصوتوا بأغلبية كاسحة لصالح المساواة في الزواج.”

وأضاف: “لقد صوتوا بنعم من أجل العدالة، بنعم من أجل الالتزام، وبنعم من أجل الحب. وعلينا الآن هنا في برلمان أستراليا أن نتحرك قدما وفقا لذلك.

ونظم مؤيدو زواج المثليين احتفالات بعد إعلان النتائج في الساحات العامة بأنحاء أستراليا يوم الأربعاء، ورفعوا أعلام قوس قزح وأخذوا يرددون الأغاني والرقص.

لكن تيرنبول، الذي يؤيد زواج المثليين، يواجه جدلا داخل حكومته بشأن المواد التي يجب أن يتضمنها مشروع قانون زواج المثليين الذي سيُقدم للبرلمان.

ويطالب بعض النواب المحافظين بأن يتضمن مشروع القانون بعض الإعفاءات التي تسمح للشركات التي تعارض زواج المثليين برفض توفير السلع والخدمات المطلوبة لتنظيم هذا النوع من الزواج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق