المحلية

الجيش يفصل جبهة الجنوب ويحسم …- أحمد خريس

يواصل الجيش السوري عملياته العسكرية في المنطقة الجنوبية من البلاد حيث استهدف مواقع الجماعات المسلحة في كفر شمس وتل الحارة في ريف درعا موقعاً عدداً من القتلى والمصابين في صفوفهم.

بعد سيطرة الجيش السوري على مناطق عديدة في المنطقة الجنوبية من سوريا، استهدفت مدفعيته مواقع المسلحين في مناطق كفر ناسج وسملين وتل العلاقية في بلدة زمرين بريف درعا.

كما أوقع الجيش السوري قتلى ومصابين في صفوف المسلحين خلال عملية استهداف مباشرة لمواقع مسلحي جبهة النصرة في تل عنتر والتلال الشمالية القريبة من كفر شمس بريف درعا الشمالي.

وبعد السيطرة على دير ماكر، استطاع الجيش السوري القيام بعمليات مهمة على مناطق كفر شمس ومنطقة الحارة والمناطق المحيطة بها واستهداف تجمعات كبيرة من المسلحين واسقاط اعداد كبيرة منهم”.

ونفذ الجيش السوري بالتعاون مع قوات الدفاع الوطني عملية نوعية استطاع من خلالها التسلل الى موقع تابع للمسلحين في الجهة الغربية لبصرى الشام وتفجيره بمن فيه من مسلحين.

بدورها، استهدفت الجماعات المسلحة الاحياء الآمنة في مدينة بصرى الشام وبلدة كفرة بقذائف الهاون، حيث اقتصرت الاضرار على الخسائر المادية.

ان التدرج السريع في المنطقة الجنوبية من البلاد يؤكد اصرار الجيش السوري على الحسم مهما عظمت التحديات.

بدورها المصادر العسكرية اكدت ان المعركة لن تنتهي الا بانتهاء تواجد المسلحين في الجنوب وباقي المناطق التي تشهد اشتباكات طاحنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق