المحلية

السلسة وكره الخانع – علي عيد

 

IMG-20140509-WA000

 

للاسف الشديد ، هناك من يفرح لعدم اقرار سلسلة الرتب والرواتب وبهذا يكون مؤيداً فعلياً لجلاديه وسارقي لقمة عيشه ، وبطريقة اخرى يتفنن بالتطاول على الحركة النقابية التي هزت العصا وكشفت عار هؤلاء اللصوص المتحكمون في رقاب اللبنانيين والشرفاء،

الى هؤلاء اقول : ان القول الذي تحدث به الامام علي في احدى خطبه ينطبق عليكم وهو : يا اشباه الرجال ولا رجال

تريدون تزكية اللصوص وتضعون انفسكم بمواجهة الاساتذة؟ ليس غريباً على بلد فيه من هذه العقلية ان يحكمها لصوص ، وليس غريباً ان تكونوا ضد المعلم وضد الموظف ما دمتم بهذه العقلية، وللعلم واخذ الفكرة جيداً ، ان سلسلة الرتب والرواتب ستعطى للموظفين رغماً عن انوفكم وانوف اللصوص المتآمرة على الحق

ان الاملاك البحرية يسيطر عليها هؤلاء اللصوص بدءً من الناقورة وصور والزهراني وخلدة وبيروت والبترون وطرابلس من قِبَل زعماء الطوائف والنواب والوزراء ، فأين تحركك ايها الرافض للسلسلة؟ وما هي الوقفة او الصرخة التي قمت بها ومتى؟ على الاقل نحن قلنا “لا” وناضلنا ونناضل وسنناضل

اما انت ايها المعترض الخانع فتريد ان تعيش على حساب غيرك وبصوت غيرك، السلسلة وان تأخرت سنأخذها دون نقصان ، وان غداً لناضره قريب

غداً سنعود الى مدارسنا وسنعلق اضرابنا افساحاً في المجال لانتخاب رئيس للجمهورية وسنتحرك بعد جلسة ٢٧ ايار لنقاطع الامتحانات الرسمية مراقبة وتصحيحاً واسس تصحيح من انتظر ثلاث سنوات يستطيع الانتظار عشرة ايام.

 

الاستاذ علي عيد

منسق عام ” تيار المواطن اللبناني ”

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق