المحلية

الفيديو الذي هز المجتمع اللبناني

قامت والدنيا ولم تقعد بعد على مواقع التواصل الإجتماعي إثر انتشار فيديو (1:03 د) توعووي ــ تثقيفي لـ «مركز مرسى للصحة الجنسية» حول كيفية الإستخدام الصحيح للواقي الذكري، تجنّباً للأمراض والإلتهابات التي تنتقل عبر العلاقات الحميمة.

فيما يرى بعض روّاد السوشال ميديا «المحافظين» أنّ المشكلة تكمن في التطرّق إلى موضوع «جريء» كهذا في البداية، هناك من يعتبر أنّ الجرأة تتمثّل بطريقة التعاطي مع الموضوع في الفيديو من خلال «الحديث المباشر واللجوء بمجسّمات للعضو الذكري لإيضاح الفكرة». لكن قوبلت هذه الآراء بأخرى أثنت كثيراً على هذا الشريط المصوّر. مع العلم بأنّ «مرسى» الذي يتخذ من كليمنصو (الحمرا ــ بيروت) مقرّاً له يهدف بالدرجة الأولى إلى تقديم خدمات إجتماعية ونفسية وطبية لكل الناشطين/ات جنسياً في لبنان، لأي جندر أو عمر أو توجه جنسي انتموا، و«بسرّية تامة»، حسب ما يرد في النص التعريفي على صفحته الرسمية على فايسبوك.
على الرغم من الأصوات المعارضة لمضمون الفيديو، يبقى الأكيد أنّ المسألة المطروحة غاية في الأهمية كما أنّ الجهد الذي يبذله «مرسى» لافت في هذا المجال. أما نقطة القوّة في هذه التجربة فهي الإستعانة بالمغنّي الرئيسي في فرقة «مشروع ليلى» حامد سنّو، والممثلة يمنى مروان، لما في ذلك من تأثير إيجابي كبير على الرأي العام، خصوصاً الشباب.

جريدة ( الأخبار )

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق