المحلية

الكتائب نحن مع حزب الله…. ولن نعتذر

ليس حزب الله وحده من يرفض تقديم الاعتذار للسعودية بعد المواقف اللبنانية و”عدم التزام” الخارجية بما سمي “الاجماع العربي”، ما استدعى تصعيدا واضحا من قبل المملكة وأتباعها في دول مجلس التعاون التي طالبت رعاياها بمغادرة لبنان، اذ يظهر وزراء حزب الكتائب اللبنانية ايضا الرفض ذاته.

وبحسب صحيفة “الجمهورية” اللبنانية، فأثناء دخول الوزراء اللبنانيين الى جلسة اليوم، قال وزير الاقتصاد آلان حكيم: “كفى هلعا واستباقا لخطوات الدول الخليجية وهذا الخوف يضر باقتصادنا.. نحن لم نخطىء حتى نعتذر من احد”.

وزير العمل سجعان قزي بدوره رفض الاعتذار بطريقة غير مباشرة، ففي حين اكّد ان السعودية دولة “صديقة واخت” قدمت المساعدات، قال قزي: “لكن فلتأخذنا بحلمها”.

وفي السياق عينه، كان وزير الدولة محمد فنيش قد تساءل قبيل دخوله الى الجلسة التي تنعقد في هذه الأثناء في السراي: “لا نعرف سبب الضغط السعودي على لبنان وهل الاعتذار يخرج السعودية من مأزقها في اليمن؟”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق