المحلية

حيدر لرونالدو : لن أحبك لأنك نجم.. بل لأنك إنسان !

حيدر لرونالدو : لن أحبك لأنك نجم.. بل لأنك إنسان !

من الأخير سأبدأ. حيدر لن يتمكن من تحقيق حلمه الأكبر بلقاء والديه “حسين وليلى” من جديد. فالإرهاب خطفهما منه في تفجيري برج البراجنة الإرهابيين ، اللذين نجا حيدر مصطفى منهما بأعجوبة. وعليه، فليكن حلمه الصغير بلقاء لاعبه المفضل كريستيانو رونالدو حلمنا جميعاً. ولتكن فرحة حيدر فرحةٌ لكل من يحبه ويسعى إلى خلق البهجة في قلب هذا الطفل اليتيم.

وصل حيدر قبل ايام الى العاصمة الاسبانية مدريد. وكان في استقباله رئيس نادي ريال مدريد ولاعبو الفريق العريق، وفي مقدمتهم النجم كريستيانو رونالدو.

11204422_10153731598850396_3243018467815390928_n

صافح رونالدو حيدر وضمه الى صدره برفق. انهالت دموع الطفل في تلك اللحظة. فوقع المفاجأة وسعة الفرحة أثارت مشاعر ابن الثلاثة أعوام ونيّف. وفي هذا السياق، أوضح عم حيدر، محمد مصطفى لـ “موقع بنت جبيل” “بأننا نحن الكبار لا نستطيع أن نتمالك أعصابنا في مثل هذه اللحظة .. فماذا عن الصغار؟” مبيناً “أن حيدر حينها، لمس الحقيقة التي لطالما كانت حلماً يراوده وبكى من شدة الصدمة.” كما أضاف أنّ حفاوة الاستقبال من قبل نادي ريال مدريد كانت كبيرة جداً.

لجأ بعض الناشطين الى اتّباع شعار “خالف تُعرف” من أجل التقليل من قيمة مقابلة حيدر برونالدو، ووصف ردة فعل الطفل الصغير لحظة رؤية “معشوقه” بـ “الحزينة والمخزية”، معتبرين أنّ هذه الخطوة “غير مجدية” لأن نجم الريال “لن يحيي والدي حيدر أو يعوّضه بعضاً من حنانهما..” مشيرين إلى أنّه “كان من الأفضل أن يسافر للعب في “ديزني لاند” أو غيرها.”

من هنا نسأل، لمَ كل هذا الامتعاض؟ أمّا وقد سُنحت الفرصة لحيدر كي يلتقي كريستيانو.. لمَ لا يغتنمها؟! فتحقيق هذه الأمنية الصغيرة أفضل بأشواط من مكوثه في المنزل مثلاً !

7501_10153481485604263_7004775007275604419_n 12391394_10153481482484263_2092439565814019448_n

هل أنّ المنافسة الرياضية بين قطبي كرة القدم الاسبانية  ريال مدريد وبرشلونة جعلت مشجعي الأخير يعترضون ويمزجون بين الشق الرياضي والشق الإنساني الذي تفوق فيه خصمهم رونالدو ونزل عند رغبة الطفل حيدر بلقائه؟! نتمنى ألاّ نكون قد وصلنا إلى هذا المستوى المنحدر في التفكير وأن تكون الإنسانية سيدة الموقف دائماً.

12366348_10153481482579263_1440331668537199538_n

لأننا في موقع بيت جبيل حريصين كل الحرص على الوفاء بوعودنا، حملنا على عاتقنا متابعة حالة حيدر وإيفاد متابعينا بكل جديد في هذا الصدد. وها نحن اليوم – كما وعدناكم – حصلنا على رقم الحساب الشخصي لحيدر بعد أن زودتنا به عائلته التي أوضحت لـ ” موقع بنت جبيل” أنها لم ولن تحرم طفلها الصغير من أي شيء، مؤكدة أنها ما كانت لتوافق على تلقي الدعم المادي لحيدر لولا أن الدين الاسلامي يجبرها على ذلك. فعائلة حيدر أظهرت مراراً أن ما يحتاجه طفلها هو العاطفة والحنان ليس إلا.  لكن من منطلق تطبيق الشرع، رضخت العائلة للأمر الواقع، وبالتالي صار بإمكان الأيادي البيضاء المساهمة ومساعدة الطفل حيدر مصطفى الذي أمسى يتيماً، بإرسال ما تيسّر على رقم حسابه الشخصي:

LB78 0103 0024 1012 9124 0016 8004

Swift code : CBCBLBBE

أخيراً وليس آخراً، لسان حال حيدر يقول: “شكراً كريستيانو. شكراً لأنك رسمت لوحة من الحب والإنسانية ستترسخ في عقلي وتُحفَر في قلبي ووجداني.. وسأروي هذه الحكاية لأولادي وأحفادي .. لطالما عهدتك نجماً كبيراً.. لكنّي، من اليوم، لن أحبك لنجوميتك.. سأحبك لأنك إنسان..”

بتول عبدالله 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق