المحلية

خطف طفلين من الضاحية… من المتورّط ؟

أفادت وسائل إعلام أسترالية أنّ فريقًا تلفزيونيًا أستراليًا أوقف في لبنان، خلال تغطية عملية خطف الطفلين لاهالا ونوح الأمين في السانت تيريز، على طريق الحدث – الشويفات أمس (الأربعاء).

ويضمّ الفريق من برنامج “60 minutes” المراسلة تارا براون، المنتج ستيفين رايس ومصوّرين إثنين الذين يشتبه بأنّهم كانوا يساعدون الأم في استرجاع طفليها.

وقالت وزيرة الخارجية الأسترالية جولي بيشوب في بيان “نعمل مع السلطات اللبنانية من أجل إطلاق سراحهم وإعادتهم إلى أستراليا بسلام”.

وأوضحت صحيفة ” Fairfax” الأسترالية أنّ الطفلين قدما بصحبة والدهما علي الأمين إلى لبنان من أجل تمضية العطلة، لكنّ الوالد اللبناني رفضَ إعادتهما إلى أستراليا، حيث بلد الأم.

من جهتها، أكّدت قوى الأمن أنّ شعبة المعلومات أوقفت 4 أشخاص من الجنسية الأسترالية مشتبه بهم بخطف الولدين لاهالا ونوح الأمين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق