المحلية

سحب عدد من الجثث على “طريق التَّهريب” في المصنع !

ارتفعت حصيلة ضحايا “طريق التهريب” على جبل الصويري في منطقة المصنع الى 10 قتلى، بينهم طفلان، وتم نقلهم الى مستشفى الاطباء في المنارة في البقاع الغربي.

كما عُثر ايضا على 3 اشخاص على قيد الحياة.

وعُرف من الجثث جثة عائدة للسوري “حسن جابر عيد” نقلت الى مستشفى المنارة في البقاع الغربي.

وعملت عناصر من الدفاع المدني بالتعاون مع وحدات من الجيش المنتشرة عملانياً على سحب الجثث التي وجدت على “طريق التّهريب” في منطقة المصنع.

وفي سياق متصل، تابع محافظ البقاع القاضي كمال ابو جوده عن كثب قضية العثور على عدد من الجثث الذين وجدوا صباح اليوم الجمعة على طريق التهريب في جبل الصويري في البقاع، واعطى توجهياته لكل من قادة الاجهزة الامنية، ووزارة الصحة العامة والمديرية الاقليمية للدفاع المدني، والصليب الاحمر اللبناني، حيال هذه القضية الانسانية، وافادته بأي جديد وطارئ في بهذا الخصوض.

وأعطى ابو جوده توجيهاته لوزارة الاشغال، وتابع مع رئيس بلدية قاع الريم الانهيار الصخري الذي ادى الى اقفال طريق وادي العرايش – قاع الريم، وتم تأمين طريق بديل في الوقت الحاضر، لما في ذلك من خطورة على حياة المواطنين وحفاظا على سلامتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق