المحلية

فضيحة النفايات التي كشفها “الرئيس بري” !

كانت اللجنة والحكومة والرئيس تمام سلام قد اعلنوا ان كلفة ترحيل النفايات تصل في السنة الى 250 مليون دولار وانه خلال 3 سنوات سيتم صرف 750 مليون دولار، وصدق الجميع بأن هذا الرقم صحيح لانه مكلف للغاية للخزينة ويرتب اعباء خلال 4 سنوات تصل الى مليار دولار.
ولكن الذي حصل هو اعلان الفضيحة على حقيقتها من قبل الرئيس نبيه بري في لقاء الاربعاء مع النواب، عندما قال نحن نرفض ترحيل النفايات لان كلفتها السنوية هي نصف مليار دولار، وقد تفاجأ النواب برقم نصف مليار دولار في السنة، وهو رقم تصاعدي قد يصل الى 700 مليون دولار، اي ان الخزينة اللبنانية ستخسر تقريباً مليار دولار سنوياً مع بقية المصاريف لترحيل النفايات.
ويبدو ان جهات سياسية كانت ستستفيد مادياً من ترحيل النفايات بأرقام عالية وعلى رأس هذه الجهات الرئيس سعد الحريري، عبر وزرائه، والرئيس تمام سلام والحكومة، لان الرئيس سعد الحريري – وفق ما يقول المحيطون به – بحاجة الى 150 مليون دولار سنوياً لاعادة بناء تيار المستقبل في لبنان وشعبيته السنيّة، وتأمين المصاريف للخدمات في لبنان، والمكان الجديد الذي اكتشفه الرئيس سعد الحريري بواسطة وزرائه والرئيس تمام سلام بالاتفاق مع الوزير وليد جنبلاط هو النفايات ودفع نصف مليار دولار سنوياً لترحيل النفايات مما يؤمّن له مدخولاً ثابتاً بقيمة 150 مليون دولار الى الرئيس سعد الحريري، وهو امر يريحه للغاية، في ظل ازمته المالية القائمة في السعودية، مع انه له مداخيل عديدة في السعودية الرئيس سعد الحريري، لكنه يريد ان يعطي انطباع انه لا يستطيع ان يدفع من امواله من السعودية في لبنان بل هو بحاجة لتطوير امواله في السعودية بالتمويل الذاتي لان ثروته ارتفعت من مليار ونصف الى مليارين ومئتي مليون دولار واذا كان يريد ان يصرف في لبنان 150 مليون دولار سنويا فالدولة السعودية لا تدفع له هذا المبلغ، وبالتالي افضل مكان هو خزينة الدولة اللبنانية، مع ما سيحصل عليه ايضا الوزير وليد جنبلاط من اموال من مداخيل النفايات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق