المحلية

في بلدة جديتا … سوري وزوجته يكبلون فاطمة فرحات !

أقدم سوري، برفقة زوجته، مجهولي الهوية، على الحضور الى منزل فاطمة محمد فرحات، في بلدة جديتا في البقاع الاوسط، بهدف تفقد غرفة كانوا قد استأجراها منها.

وقد تبين أنه عند الساعة التاسعة والنصف من مساء أمس الثلاثاء، وصل الرجل ومعه زوجته، وطلبا مفتاح المنزل اللذان اسـتأجراه من فاطمة، وبعدما تأكدا من أنها وحدها في المنزل، عمدا الى تكبيلها داخل المطبخ وكتما فمها، وسرقا المصاغ التي كانت بحوزتها، وفرا على متن دراجة نارية كانا يستقلانها عند حضورهما.

ولاحقا، سمع جيران فاطمة صوت أنين يصدر من داخل المنزل، فهرعوا الى المكان واكتشفوا ان المسنة مكبّلة، فعملوا على تحريرها وقاموا بالاتصال بالقوى الامنية التي فتحت تحقيقا بالحادثة، وبوشرت التحقيقات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق