المحلية

هذه هي هوية المرأة التي تعرضت للإغتصاب وعثر على جثتها في منطقة جل الديب

اكدت المصادر  أن الجثة التي عثر عليها أمس في منطقة جل الديب والتي تعرضت للاغتصاب تعود للمواطنة البريطانية ريبيكا دايكس الموظفة في السفارة البريطانية في بيروت.

وكان قد عُثر بعد ظهر أمس السبت على جثة إمرأة مجهولة الهوية في العقد الثالث من العمر بمحاذاة طريق المتن السريع.

وحضرت على الفور القوى الأمنية والأدلة الجنائية وبوشرت التحقيقات لمعرفة الملابسات، وبعد معاينة الجثة من قبل الطبيب الشرعي، تم نقلها بواسطة الدفاع المدني إلى مستشفى ضهر الباشق.

من جهتها، عممت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، بناء على إشارة القضاء المختص، أوصاف جثة سيدة مجهولة في العقد الثالث من العمر: (وهي نحيلة البنية، بيضاء البشرة، شعر كستنائي، عينان زرقاوان، ترتدي فستانا لون ليلكي غامق، جاكيت سوداء، حذاء لون اسود)، والتي عثر عليها مقتولة خنقا بواسطة حبل رفيع على طريق المتن السريع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق