المحلية

‎ممثلون وليسوا بممثلين – علي عيد

 

IMG-20140509-WA000

ان المدهش والملفت لي جداً اثناء وجودي في تظاهرة هيئة التنسيق النقابية هو تلك الحصانة الكبيرة التي تحيط بالسراي الكبير وبمبنى مجلس النواب من اسلاك شائكة وعوارض وكتل اسمنتية، وبغابة من العسكر، كما ان المدهش اكثر تلك المواكب الكبيرة التي ترافق النواب والوزراء في طريقهم الى المجلس، لأجد نفسي متسائلاً عن تكاليف تلك الاجراءات والمواكب لنوابٍ لا تُشَرَّع ولا تنتخب ولا تأخذ قراراً إلا بوصاية

فتذكرت الآية الكريمة:

قال تعالى: لا يقاتلونكم جميعاً إلا في قرىً محصَّنةً أو من وراء جُدُر، بأسهم شديد، تحسبهم جميعاً وقلوبهم شتى، ذلك بأنهم قوم لا يعقلون

كل تلك التحصينات خوفاً من شعبهم الأعزل الذي نزل سلمياً الى الشارع ليرفع الصوت امام المجلس النيابي، مطالباً بحقه ومطالباً بوقف الهدر والسرقة

للأسف ان هذا المشهد جعلني اشمئز من دولتي لاحتضانها هكذا ممثلين على الشعب وليس للشعب.

واذا كانت الآية تحكي عن اليهود، فالشبه كبير.

علي عيد

في 16 – 5 – 2014

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق